الشأن السوري

الوعر ,,, قوات النظام تتقدم ,,, و لا يوجد من يضرب الشيلكا

شهد حي الوعر في الاسبوع الماضي والى اليوم حملة عنيفة وهمجية من قبل قواته المحيطة بالحي فلم تهدأ عربات الشيلكا ولا الاسطوانات المتفجرة وحتى الطيران لمروحي في استهدافه للحي المليء بالنازحين والسكان المدنيين مما ادى الى سقوط اكثر من ٢٠ شهيد معظمهم نساء واطفال وجرح ما لا يقل عن 1٠٠ اخرين.

ولم يجد ثوار الحي حل لعربات الشيلكا التي باتت تطل على جميع ارجاء الحي بعد اقامة النظام ل ( رمبات ) وهي عبارة عن تلة ترابية عالية يصل ارتفاعها الى اربع امتار تقريبا من جهة البساتين لتصعد اليها العربة وتصبح على مستوى الحي بل حتى اعلا منه وتبدأ باستهدافه بشكل مرعب ومخيف وقام النظام بإقامة عدد منها على ضفة العاصي الفاصل بين الثوار وقوات النظام.

وقد كان النظام يجد صعوبة بالغة في انشاء هذه المرتفعات بسبب استهداف الثوار له بالرشاشات وتحديدا كتيبة الانصار لكن منذ شهر تقريبا وبعد تنحي قائد الكتيبة ابو عبدو بسبب بعض المشاكل لم يعد اي احد يستهدف تلك الجرارات التي تقوم برفع التلال وهو ما بات ظاهرا للعيان ودل على وجود خلل لدى الكتائب الاخرى.

ومن ناحية اخرى تم تسريب بعض المعلومات من قبل النظام عن اعطاء الثوار والوفد المفاوض في الحي لمهلة خمسة ايام لإنهاء مسالة المفاوضات ووضع حد للأخذ والرد بين الطرفين فإما قبول شروط النظام او التصعيد الذي بدأ منذ اربع ايام والى الان

 

DSC00455_2

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق