الشأن السوري

معارك مطار دير الزور : النظام يدمّر دبابة لتنظيم الدولة والأخير يردُ بقطع رأس ضابط للنظام

شهدت جبهات مطار دير الزور العسكري يوم أمس واليوم ارتفاع في وتيرة المعارك في محاولة من النظام استغلال المعارك الدائرة في ريف الحسكة لتحقيق تقدم على التنظيم بمحيط المطار , حيث شهدت جبهة قرية الجفرة المتاخمة للمطار من الجهة الشمالية تقدماً للنظام بالأمس بعد أن تمكن من اعطاب دبابة لتنظيم الدولة بصاروخ كونكورس وقتل طاقمها , وعند محاولة التنظيم سحب الدبابة المعطوبة وجثث قتلاه أصيب الرائد عبد الرحمن العبدالله وهو قيادي حالي في التنظيم على جبهات مطار دير الزور أُصيب برصاصة في رأسه نقل على أثرها الى مشفى للتنظيم بمدينة دير الزور بسبب خطورة اصابته.

اليوم ومنذ ساعات الصباح الاولى كثّف التنظيم من ضرباته وهجومه على مواقع قوات النظام انتقاما لخسارته بالأمس , وبحسب مراسل وكالة خطوة الاخبارية في دير الزور بأنّ عناصر من تنظيم الدولة تمكنوا اليوم من اغتنام دبابة “t72” وعربتين “ب م ب” وتمكنوا من قتل عدد من عناصر النظام على جبهات المطار كما قاموا بسحب جثتين احداهما لضابط في صفوف النظام وقاموا بقطع رأس الجثتين وتعليق الروؤس المقطوعة في بلدة البوليل بريف دير الزور الشرقي , فيما قام النظام بالرد على خسارته صباح اليوم بقصف عنيف على محيط المطار العسكري بالمدفعية والهاون والدبابات كما نفّذ طيران النظام الحربي اكثر من 10 غارات جوية بالصواريخ الفراغية على مواقع للتنظيم في محيط المطار وريف دير الزور الشرقي.

الجدير بالذكر أن مشافي مدينة دير الزور وريفها تغص بالأيام الأخيرة بقتلى وجرحى تنظيم الدولة الذين يتم نقلهم من معارك المطار العسكري وأحياء مدينة دير الزور ومعارك ريف الحسكة الجنوبي حيث يقدر عدد قتلى التنظيم خلال الايام الثلاثة الماضية بما يزيد عن 100 قتيل بالاضافة لعشرات الجرحى.

d

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق