الشأن السوري

ملخص درعا اليومي 13-3-2015

عاد الطيران الحربي والمروحي التابع لقوات النظام اليوم ليقصف ويدمر العديد من الاماكن في درعا وريفها, حيث بدأ الطيران المروحي جولته اليومية ليلقي البراميل المتفجرة على منازل المدنيين العزّل, فقد بدأ من قرى وبلدات مثلث الموت ليلقي برميلين متفجرين على بلدة الطيحة, فيما استهدفت محيط كفر شمس بأربعة براميل متفجرة ايضاً كفر ناسج قصفت ببرميلين اضافة لقصف مدفعي عنيف من قيادة الفرقة التاسعة بالصنمين, أما مدينة بصرى الحرير هي الاخرى تلقت برميلين من الطيران المروحي تبعها قصف مدفعي عنيف من اللواء 12, ايضاً قصفت كل من (العجمي وعتمان وبصرى الشام واحياء درعا البلد) بالبراميل المتفجرة عبر الطيران المروحي مخلفاً دماراً كبيراً هناك, مدينة انخل هي الأخرى تعرضت للقصف بثلاثة براميل متفجرة ,فيما استهدفت زمرين المجاورة ببرميلين.
في الريف الشرقي استهدفت علما بغارتين من الطيران الحربي اثناء خروج المصلين من اداء صلاة الجمعة مما اوقع شهداء وجرحى بين المدنيين.
الغارية الشرقية قصفتها قوات النظام بالمدفعية الثقيلة المتمركزة في بلدة خربة غزالة المحتلة, من جهة اخرى تعرضت مدينة طفس للقصف بالقذائف العنقودية من الكتيبة 285 بدرعا.

وقامت قوات النظام المتواجدة في مبنى التأمينات بدرعا المحطة بفتح نيران رشاشاتها صوب الاحياء المحررة من درعا البلد , و ما تزال تجري اشتباكات متقطعة على خط الجبهة الاول في “مثلث الموت” بين فصائل الثوار واهمها الجيش الاول والفيلق الاول وجبهة النصرة مع قوات النظام المدعومة بعناصر حزب الله والحرس الثوري الايراني والميليشيات الافغانية , حيث دارت اعنف الاشتباكات على مشارف بلدة الطيحة في ضل محاولة يائسة لقوات النظام للتقدم باتجاه البلدة.

غنائم درعا - Copy

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق