الشأن السوري

انشقاق مهاجرة فرنسية من أصول افريقية عن تنظيم الدولة بمساعدة لواء ثوار الرقة,والتنظيم ينفي

بعد القيود الأخيرة التي فرضها تنظيم الدولة على المقاتلين ضمن صفوفه نتيجة حالات الفرار المتكررة بين عناصره وبعد الخسارات المتتابعة التي لحقت بالتنظيم , بالإضافة للتشديد على الحدود التركية السورية من الجانب التركي لمنع وصول المهاجرين الى صفوف التنظيم او عودتهم الى تركيا قادمين من سوريا
أعلن لواء ثوار الرقة عن تمكنه اليوم من تأمين انشقاق مهاجرة فرنسية من أصول افريقية وذلك عن طريق المكتب الأمني التابع للواء ثوار الرقة وضمن عملية خطرة ومدروسة بشكل دقيق كما وصفها قائد لواء ثوار الرقة ” أبو عيسى ”

حيث تسللت مجموعة من لواء ثوار الرقة بشكل مخفي الى داخل مدينة الرقة لتأمين خروج المهاجرة الفرنسية ذات الأصول الافريقية بصحبة ابنها والتي اختارت العودة الى بلادها نتيجة ما لاقته من ظلم وقتل وكبت ضمن الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم

الجدير بالذكر ان المهاجرة الفرنسية والتي لم تستطيع الوكالة الحصول على اسمها بعد وصلت الى داخل الأراضي التركية برفقة عناصر من لواء ثوار الرقة دون الكشف عن أي تفاصيل إضافية تتعلق بعودتها الى فرنسا عن طريق السفارة الفرنسية في انقرة او بقائها في تركيا

وفي سياق متصل نفى المكتب الاعلامي لولاية الرقة التابع لتنظيم الدولة صحة هذه الحادثة مؤكداً عدم معرفته بالسيدة الظاهرة بالصورة التي نشرها لواء ثوار الرقة على حد قوله

9aa30be952d99380756443d343c829fedb0a901faa2eea9d2d5ede8d7e18349d

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى