قراءة في الصحف العالمية

الصحف البريطانية: يجب على “كاميرون” أن يتحرك بسرعة لوقف تفتت الدولة

اشترك الان

تصدرت الصحف البريطانية يوم السبت بعنواين الانتخابات في بريطانيا وأفادت بأن فوز كاميرون في الانتخابات كان ساحقاً للمحافظين ولكن كاميرون سيواجه معركة لتبقى اسكتلندا جزءاً من بريطانيا ولكي تبقى بريطانيا جزءاً من الاتحاد الأوروربي.

وذكرت الصحف على كيفية اعادة بناء حزب العمال والحزب الليبرالي الديموقراطي بعد هزيمتهما في الانتخابات واستقالة زعيميهما بعد ساعات على اعلان النتائج.

وأيضاً حذرت هذه الصحف من أن ولاية رئيس الوزراء الثانية ستكون أصعب من الأولى رغم حصولها على أكثر الاصوات في البرلمان.

أما صحيفة تايمز ان” ذكرت بأن كاميرون “سيحتاج الى كل مزايا القيادة” ليواجه التحديات خلال ما سيكون ولايته الأخيرة.

وكتبت الصحيفة في افتتاحيتها “الناخبون في بريطانيا اصدروا حكماً كاسحاً على أداء حزبين رئيسيين في البلاد ومنحوا السلطة لحزب ثالث وقاموا بثورة في اسكتلندا”.

وذكرت الصحيفة أيضاً بأن “القوى وراء هذا الزلزال كان حزب المحافظين الخجول وحزب القوميين الاسكتلنديين الصاخب وأنصار يوكيب الذين سيواصلون احتجاجاتهم”.

واضافت “تمت تعبئتهم للدفاع عن رؤية مختلفة تمامًا عن الجزر البريطانية.

وذكرت صحيفة ” الغارديان “التي دعمت حزب العمال بأن على كاميرون الأن أن يضع البلاد قبل الحزب, وكتبت بأن  “قيادة المحافظين وانجازاتهم الاقتصادية اتاحت لهم بجذب عدد كبير من الناخبين المعتدلين للحصول على غالبية لافتة وان كانت بسيطة”.

وايضاً ذكرت بأن كاميرون “سيحتاج الى حكمة أكبر ورؤية أهم من ولايته الأولى اذا شاء أن ينجح في ولايته الثانية والأخيرة في توحيد البلاد”.

أما صحيفة ” ذي اندبندنت “ فقالت بأن على كاميرون أن يتحرك بسرعة لوقف تفتت الدولة بسرعة,

وكان العنوان العريض في صحيفة ” فايننشال تايمز “: 

“أمام كاميرون مهمة واحدة” مشددة على أن التحديات خلال ولايته الثانية ستكون الحفاظ على وحدة بريطانيا وعلى موقعها في الاتحاد الاوروبي.

david-cameron

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى