الشأن السوري

حزب الله يعترف بمقتل 11 عنصراً له في ما يسميه “الجهاد في سوريا”

تحدثت وسائل اعلامية لبناية وثورية سورية اليوم بأن حزب الله اللبناني أعلن عن مقتل 11 عنصر له في سوريا ، ليرتفع العدد إلى 14 عنصر خلال 24 ساعة  في حصيلة تعتبر الأعلى و الأقسى منذ مايزيد عن شهر ، والتي جاءت نتيجة احتدام المعارك بعد التدخل الروسي و ضعف تواجد قوات النظام و تركيز الاعتماد على الميلشيات الشيعية و حزب الله و كذلك الحرس الثوري الإيراني والذي بدوره فقدّ خلال اليومين الماضيين عدد كبير من ضباطه و عناصره.

وهم:  عباس حسين الموسوي من النبي شيت، محمد ناصيف سموري من شحور، محمد حسين ابراهيم من كوثرية السياد، محمد صفاوي من قناريت، مالك طالب الزين من الخيام، محمد علي جواد مرتضى من دير قانون – رأس العين، حسن علي اسماعيل ضياء من زوطر الشرقية، أحمد حسن الحسيني عياش من مشغرة، حسن أحمد معتوق من صير الغربية، بسام شيت من كفركلا، علي حسين مبارك جعفر من الطيبة الجنوبية، ومحمد محسن علي أيوب سراج من زفتا ، ليرتفع العدد خلال 24 ساعة إلى 14 بعد أن سبق و أن أعلن الحزب ، مساء أمس ، عن مقتل ثلاثة من مقاتليه وهم : علي حسين مبارك ، مصطفى بسام شيت ، حسن اسماعيل.

في حين أعلن الحرس الثوري الإيراني عن قتيلين ، اليوم، وهما النقيب “علي اصحابي” و “اسماعیل زاهدبور” ، فيما حفل اليومني الماضيين عن مقتل قياديين بارزين من القوات الايرانية ، اضافة لأحد ابرز مؤسسي لواء “فاطميون” ، وهم الشيعة الافغان .

438

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى