الشأن السوري

وقف العمل بهدنة الوعر رداً على خروقات النظام

اشترك الان

قتل شخصان و أصيب سبعة آخرون جراء استهدافهم اليوم من قبل قناصة قوات النظام في حي الوعر ليسجل النظام خرقاً جديداً لاتفاق هدنة الوعر الذي شارفت بنود مرحلته الأولى على الانتهاء

و قال ناشطون أن لجنة حي الوعر قررت إغلاق طريق المهندسين و توقيف العمل فيه مؤقتا حتى تتوقف خروقات النظام كان آخرها شخصان لقيا مصرعهما برصاص قناصة فيما أصيب سبعة على الأقل من المدنيين القاطنين في الحي آخر الأحياء الخاضعة لسيطرة الثوار في مدينة حمص جراء استهدافهم من قبل القناصة المعروفون بولائهم المطلق للنظام في محيط الجزيرة السابعة و تحدث الناشطون عن سماع عدة رشقات بالأسلحة المتوسطة في منطقة برج الغاردينيا

هذا الخرق الذي يأتي في إطار سلسلة خروقات شهدتها الهدنة الموقعة بين النظام و أهالي الحي حيث أصيب منذ بداية الاتفاق أربعة أشخاص برصاص القناصة و خاصة في الجبهات التي تشرف عليها الميليشيات الشيعية في الجهة المقابلة و جاء في بنود الهدنة النص على وقف لإطلاق النار و فتح المعابر و إدخال المساعدات و إخراج رافضي الاتفاق الذي تم قبل أسبوعين في حين بقي البند الأخير المتعلق بالمرحلة الأولى ألا و هو إخراج المعتقلين من سجون النظام في حيز وقف التنفيذ

و يعزوا ناشطون أسباب الخروقات التي يعمل عليها “الشبيحة” و التي وصلت إلى قرابة عشرين خرقاً بسبب رفضهم للهدنة التي وجدوا فيها قطعاً لأرزاقهم بعد أن اعتادوا على سرقة المعونات و قبض الرشِى لتمرير الطعام و المستلزمات الطبية إضافة إلى سبب طائفي يتمثل بضرورة طرد ساكني الوعر خارج حمص لأحداث تغير ديمغرافي في التركيبة السكانية للمدينة و أشار آخرون إلى أن خرق اليوم ناتج كرد فعل على استهداف حي الزهراء أمس الأول بمفخخات تبناها تنظيم الدولة .الوعر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى