الشأن السوري

ملخص حلب اليومي 3-2-2016

الوضع العام:

استهدف الطيران الحربي الروسي والحربي والمروحي السوري مدن وقرى وبلدات (حريتان، عندان، حيان، معرسته الخان، رتيان، بيانون، ماير) في الريف الشمالي.

كما تعرضت المناطق السابقة لقصف مدفعي وبراجمات الصواريخ من قبل قوات النظام المتمركزة في (مدفعية جمعية الزهراء وكتيبة حندرات ومدفعية الراموسة)  ومدينتي ” الباب ودير حافر ” في الريف الشرقي.

و سقطت عدة قذائف هاون على أحياء تخضع لسيطرة قوات النظام (الموغامبو، الخالدية ، الأشرفية ، شارع النيل ، المشارقة), وكانت حصيلة القصف مقتل أكثر من 10 أشخاص وإصابة أكثر من 60 آخرين.

على الصعيد العسكري:

شهدت جبهة الراموسة اشتباكات بين الثوار من الفوج الأول وفصائل أخرى ضد قوات النظام في محاولة الثوار تخفيف الضغط عن جبهات الريف الشمالي.

تزامنت بقصف مدفعي متبادل بين الطرفين وخلال الاشتباكات تمكن الثوار من تدمير مدفع 130 لقوات النظام بعد استهدافه بصاروخ تاو.

بينما شهد ريف حلب الشمالي اشتباكات عنيفة بين الثوار من “الجبهة الشامية وجبهة النصرة والفرقة 16 وحركة أحرار الشام وفيلق الشام وجيش الشام” وفصائل أخرى ضد قوات النظام وميليشياته, على محاور (باشكويتل جبين،حردتنين، ماير ، معرسته الخان، نبل ، الزهراء)

في محاولة قوات النظام التقدم والوصول لبلدتي ” نبل والزهراء” تزامنت بقصف مدفعي وبراجمات الصواريخ من قبل قوات النظام المتمركزة في مدفعية جمعية الزهراء ومدفعية الراموسة وكتيبة حندرات.

وغارات كثيفة من الطيران الحربي الروسي والطيران المروحي السوري رد الثوار بقذائف الهاون وقذائف مدفع جهنم وصواريخ الكاتيوشا وخلال الاشتباكات تمكن الثوار من تدمير 3 مدافع عيار 23 لقوات النظام ودبابتين وقاعدة كورنيت وعربة BMB  بعد استهدافهم بصواريخ التاو وقذائف الدبابات وقذائف RPG.

وتمكنت قوات النظام من السيطرة على قرية ” معرسته الخان ” وتصل لبلدتي ” نبل والزهراء ” وتفك عنهما الحصار الذي دام أكثر من ثلاث سنوات.

أما في الريف الجنوبي دارت اشتباكات عنيفة بين الثوار من” الجبهة الشامية وجبهة النصرة وجيش المجاهدين وفيلق الشام”  وفصائل أخرى ضد قوات النظام على محاور ( خان طومان ، الخالدية ، زيتان) في محاولة الثوار تخفيف الضغط عن جبهات الريف الشمالي, تزامنت بقصف مدفعي وبراجمات الصواريخ من قبل قوات النظام المتمركزة في مدفعية الراموسة وجبل عزان وتلة العيس رد الثوار بقذائف الهاون وقذائف مدفع جهنم وصواريخ الكاتيوشا تمكنوا على إثرها من تحرير قرية ” الخالدية ” الواقعة غرب بلدة ” خان طومان ” بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام وميليشياته.

ثوار-ريف-حلب-الجنوبي-1

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق