الشأن السوري

قتلى و جرحى من اللاجئين السوريين في مداهمات عنيفة لجيش لبنان

اشترك الان

استهدف  الجيش اللبناني  , صباح اليوم ,  مخيم اللاجئيين السوريين في عرسال و جرودها , بحجة البحث عن “ارهابيين” , و قام بعملية اعتقالات عشوائية في المخيمات , مخلفاً ثلاثة قتلى وجرحى .

و أكد ناشطون ان الجيش اللبناني اعتقل امرأتين في وادي ارنب بعرسال , و أطلق النار على امراة ثالثة و اعتقلها , دون معرفة الأسباب , كما قام بمداهمة شقة للجرحى اللاجئيين في عرسال , و اعتقل جميع الجرحى .

و أشار الناشطون الى انه قتل ثلاثة لاجئيين سوريين نتيجة اطلاق النار العشوائي من قبل الجيش اللبناني في مخيمات عرسال ,  و كان من بين القتلى الشاب وليد أمون من أهالي فليطة الذي يحمل الجنسية اللبنانية.

و ناشد ناشطون الدولة اللبنانية , أن النساء و الاطفال و الجرحى ليس لهم علاقة بحملة المداهمات المكثفة التي يمارسها الجيش اللبناني على اللاجئيين للتضيق عليهم , في ظل قصف يومي مكثف على تلك المناطق , و الذي غيب إعلامياً نتيجة الاوضاع الحرجة و صعوبة وصول الاعلاميين الى تلك المناطق .

و تجدر الاشارة الى ان بلدة عرسال تضم عدداً من مخيمات للاجئين السوريين , نزح أغلبهم من القلمون الغربي بعد سيطرة قوات النظام و حزب الله اللبناني على المنطقة , وتفتقر تلك المخيمات الى أبسط مقومات الحياة , و كان قد أعلن ناشطون يوم امس الاول , أول حالة وفاة سجلتها هذه المخيمات نتيجة البرد في ظل غياب رقابة و دعم المنظمات الدولية .

هجوم الجيش اللبناني على مخيمات عرسال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى