الشأن السوري

أسماء وأرقام وتفاصيل كشفتها الحملة الأمنية ضد تجارة الحشيش في حي الوعر

بعد انتشار ظاهرة تجارة الحبوب المخدرة والحشيش والممنوعات في حي الوعر المحاصر من قبل قوات النظام على اطراف مدينة حمص الغربية من قبل تجار استغلوا العديد من سكان الحي لإيقاعهم في الإدمان والتعاطي , نفّذت عدة كتائب ثورية داخل الحي حملة واسعة طالت تجار ومتعاطين ومروّجين لمادة الحشيش والحبوب المخدرة الأخرى المنتشرة في الحي فيما قام بعض المتورطون بتسليم انفسهم طوعا

 

مراسل وكالة خطوة الإخبارية في حي الوعر افاد للوكالة بأن نتائج التحقيقات الأولية مع معظم من تم القاء القبض عليه اثبتت تورط العديد منهم في التعامل مع فروع امنية تتبع لنظام الأسد من خلال تصوير مواقع الثوار ووجوه مع ينشطون في العمل الثوري بالمظاهرات والنشاطات الأخرى , كما أظهرت التحقيقات ان عدد من عناصر النظام في محيط الحي وعملاء له داخل الحي كانوا يدعمون استمرار تجارة الممنوعات في حي الوعر وتسهيل دخولها الى المناطق المحاصرة والترويج لها

 

حملة محاربة تجارة الحشيش والحبوب المخدرة وبحسب مراسل الوكالة انطلقت منذ مساء يوم السبت الفائت ولا تزال مستمرة حتى اليوم بهدف تنظيف الحي بالكامل من أي اثار لتجارة الحشيش وتعاطيه والترويج له بحسب القائمين على الحملة والفصائل المشاركة بها والتي كان ابرزها ( كتائب الهدى الإسلامية – هيئة حماية المدنيين – سرايا القادسية )

 

وقال مراسل الوكالة ان 60 شخص على الأقل تم القاء القبض عليهم حتى الان مع استمرار الحملة حيث يرجح ارتفاع العدد خلال الأيام القادمة نتيجة الاعترافات والتحقيقات المستمرة , وتابع مراسل الوكالة ان اللجنة المسؤولة عن الحملة ستقوم بإطلاق سراح المتعاطين فقط بعد التأكد من عدم تورطهم باي اعمال ترويج او تجارة وبعد تعهدهم بعدم التكرار

في حين سيتم اصدار احكام قاسية بحق التجار والمروجين بعد اكتمال الحملة , وقال مراسل الوكالة ان الحملة تمكنت حتى الان من القبض على عدد من التجار الكبار في الحي المتورطين بهذه الاعمال والمعروفين بالألقاب التالية ( حمدوش – سراقبي – العبو – عمار ) كما تم القاء القبض على المدعو هزاع رمضون وتبين لاحقا انه احد عملاء النظام داخل الحي
الحملة ضد تجارة الحشيش والترويج له لاقت ترحيب من معظم سكان حي الوعر والقائمين عليه لتكون ربما الشيء الوحيد تقريبا الذي يتفق الجميع على ضرورة وضع حد له ومحاربته بشكل جزري

 

alwaer hashesh

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى