الشأن السوري

5 حالات مرضية تخرج للعلاج من مضايا .. و حزب الله اللبناني يحاول عرقلة خروجهم

أخرج الهلال الأحمر السوري اليوم الاثنين خمس حالات مرضية بحالة حرجة من بلدة مضايا في القلمون الغربي بريف دمشق بعد حصار مطبق منذ حوالي تسعة أشهر في جو من التوتر الذي تحاول ميليشا حزب الله خلقه لعرقلة خروجهم

و قال مراسل وكالة “خطوة الإخبارية” أن الهلال الأحمر السوري أخرج اليوم خمس حالات مرضية حرجة من بلدة المضايا و مرافق واحد لكل شخص بينهم ثلاث نساء و رجلين مسنين مقابل إخراج ذات الحالات من بلدتي كفريا و الفوعة ضمن بنود الاتفاقية المبرمة بين جيش الفتح و الوفد الإيراني و جاء إخراج الحالات الشديدة بعد ارتقاء الطفل محمد شعبان صباح اليوم و الذي كان من المفترض إخراجه يوم أمس

و أضاف المراسل أن حزب الله اللبناني و قوات النظام حاولوا عرقلة خروج المرضى و المصابين من مضايا و الزبداني بوضع حجج مختلفة بالرغم من الجهود التي يبذلها المكتب السياسي لجيش الفتح

و تعتبر بلدة مضايا من أكثر المناطق المحاصرة التي احتضر عدد كبير من مرضاها و جرحاها بسبب عدم السماح لهم بالخروج للعلاج من قبل ميليشيا حزب الله اللبناني و النظام السوري على مدار 9 أشهر .

مظاهرات في ريف “إدلب” الجنوبي تطالب بفك الحصار عن “مضايا” بريف دمشق -5-1-2016

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق