الشأن السوري

“زئير الاحرار” يحقق تقدم بالغوطة الغربية والنظام يحاول اقتحام داريا مجددا

أعلنت فصائل الثوار في الغوطة الغربية عن انطلاق معركة “زئير الأحرار لكسر الحصار” صباح اليوم الخميس السادس والعشرين من مايو أيار الجاري، وتهدف المعركة لفك الحصار عن المناطق المحاصرة في الغوطة الغربية، ومنها خان الشيح ومخيم خان الشيح، واستعادة منطقة الديرخبية ، والسيطرة بشكل كامل على أوتوستراد السلام، بالإضافة لتحرير بعض النقاط العسكرية مثل الفوج 137 وتلة الكابوسية , و “لإنقاذ الأهالي المحاصرين من ويلات الحصار وتبعاته المؤلمة وللتخفيف عنهم من هول القصف الهمجي عليهم من قبل قوات النظام وطائراته ” بحسب البيان الصادر عن حركة احرار الشام الإسلامية احدى الفصائل المشاركة بالمعركة

وقال مراسل وكالة خطوة الإخبارية في ريف دمشق ان اشتباكات عنيفة بدأت منذ صباح اليوم ولا تزال مستمرة على جبهات عدة في الغوطة الغربية يحاول خلالها الثوار من استعادة السيطرة على بلدة الديرخبية الواقعة بيد النظام , حيث تمكنت الفصائل المشاركة بالمعركة من تحقيق تقدم على جبهات الدير خبية باتجاه معمل ملك مان الذي تسيطر عليه قوات النظام داخل البلدة وتدمير دبابة للنظام هناك، بالإضافة لمقتل وجرح عدد من قوات النظام، و تحرير عدة نقاط منها حاجز البساتنة وحاجز التوتة.

photo_2016-05-26_17-46-07
وأشار مراسل الوكالة أن اشتباكات مماثلة شهدتها جبهات مدينة داريا بالغوطة الغربية خلال محاولة قوات النظام المدعومة بالميليشيات المساندة لها اقتحام المدينة من محورين (المحور الجنوبي، والجنوبي الغربي) وسط تحشد لعدة دبابات، و كاسحات ألغام على الجهة الجنوبية الغربية للمدينة، تزامناً مع عمليات تمشيط بسلاح الشيلكا ، وقصف مدفعي و صاروخي عنيف تتعرض له كافة أحياء مدينة داريا حيث أسفر عن إصابة مدنيين اثنين بجروح تم نقلهم إلى المشفى ، ووصل عدد صواريخ الأرض الأرض حتى اللحظة إلى ثمانية صواريخ , فيما تمكن الثوار من إعطاب دبابتين في الجبهة الجنوبية الغربية لمدينة داريا إضافة لتدمير عربة شيلكا وقتل طاقمها فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة بمحيط جبهات مدينة داريا حتى مساء اليوم

يذكر أن بلدة الديرخبية سيطر عليها النظام منذ مطلع عام 2015 بعد تحريرها من قبل الثوار، ويتواجد فيها حواجز للنظام وللدفاع الوطني , في حين تعد معارك ريف دمشق اليوم خرق جديد للهدنة المبرمة بين أمريكا وروسيا، والتي أعلنتها روسيا قبل يوم 24أمس مايو / أيار الجاري ودعت فيها للتهدئة في داريا لمدة 72 ساعة اعتباراً من الثلاثاء الماضي , الا ان الأسد استدعى اليوم قواته لاقتحام المدينة من الجبهة الجنوبية الغربية ضاربا بالهدن الدولية عرض الحائط.

^0240F9972C9C7AACE52E31F3D0D7FE495F23F6599388CBDE62^pimgpsh_fullsize_distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى