الشأن السوري

حملة قوات سوريا الديمقراطية على تنظيم الدولة مستمرة وتتجهه نحو نقاط جديدة

تواصل قوات سوريا الديمقراطية الحملة التي أطلقتها في 24 مايو أيار الجاري لتحرير ريف الرقة الشمالي من تنظيم الدولة الإسلامية لليوم الثامن على التوالي ، وبدأت قبل أمس في جهة جديدة، وهي من شرق نهر الفرات وصولاً إلى بلدة الطبقة التابعة لمحافظة الرقة ثم مدينة منبج شرق حلب.

وأفاد مراسل خطوة الإخبارية في المنطقة عن تمكن قوات سوريا الديمقراطية خلال الحملة بالسيطرة على عشر قرى، و خمس مزارع على مساحة بطول ثمانية كم في ريف الرقة الشمالي جنوب بلدة عين عيسى.

وفي هذا السياق أكد مصدر من قوات سوريا الديمقراطية لوكالة خطوة الإخبارية في محور الجبهة الرابعة التي انطلقت بشرق نهر الفرات  ” تمكنا من التقدم خلال الحملة التي أطلقناها بسيطرة على مساحة 11 كم شرق نهر الفرات، وعلى قرابة عشر قرى، وعدد من المزارع المحيطة بها”

وأضاف المصدر للوكالة “بمساندة جوية من طيران التحالف الدولي، والتي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية تمكنا من تفجير مفخخة لتنظيم الدولة كان يقودها انتحاري في جبهة المحور الرابع، واغتنام كمية من الأسلحة، والذخائر، بالإضافة لمقتل، وجرح عدد من كلا الطرفين”

من جهة أخرى تخوض قوات سوريا الديمقراطية معارك عنيفة مع تنظيم الدولة غربي  سد تشرين ضمن حملة غير معلنة بعد صوب مدينة منبج التي تقع تحت سيطرة التنظيم في ريف حلب الشرقي، كما تشهد القرى القريبة من السد نزوحاً باتجاه مدينة منبج، وأنباء عن تقدم قوات سوريا الديمقراطية على قرى قرب بلدة أبو قلقل غربي السد.

وفي هذا السياق أعلن تنظيم الدولة يوم أمس عن “تدمير مدفع رشاش، وجرافة للوحدات الكردية بصاروخين موجهين غرب سد الفاروق ” و”قتل عناصر من الوحدات الكردية بتفجير عبوات ناسفة خلال محاولتهم التقدم غرب سد الفاروق” (أي سد تشرين) وفق مصادر تابعة له.

وفي سياق متصل شنت طائرات التحالف صباح اليوم الثلاثاء عدة غارات جوية على مدينة منبج حيث أفادت مصادر من داخل منبج لوكالة خطوة الإخبارية أن الغارات تركزت على مؤسسة السكر طريق الجزيرة مدجنة الحمدوش في قرية العسلية مستهدفة مقراً لعناصر تنظيم الدولة.

13254189_774588056009812_4721568763871102141_n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى