الشأن السوري

تفجير انتحاري يستهدف احتفال بصالة مار كبرئيل في القامشلي

دوى انفجار عنيف أمام حديقة الكندي في شارع القوتلى بحي الوسطى ذو الغالبية المسيحية بمدينة القامشلي في محافظة الحسكة ظهر اليوم الأحد التاسع عشر من يونيو حزيران الجاري.

وبحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في الحسكة أن انتحاري أقدم على تفجير نفسه على مدخل صالة مار كبرئيل التي كانت تشهد احتفالاً جماهيرياً أثناء تواجد البطريرك مار أفرام الثاني هناك، حيث كان يحاول الدخول للصالة ليفجر نفسه بالمجتمعين، وأثناء توقيفه من قبل عناصر الحماية السريانية اضطر لتفجير نفسه أمام حاجز الحماية الذي يبعد عن الصالة بضع المئات من الأمتار.

وأضاف مراسل الوكالة أن التفجير الانتحاري أسفر عن سقوط أربعة جرحى، تمّ نقل ثلاثة منهم إلى مشفى السلام و الرابع تمّ إسعافه إلى المشفى الوطني في المدينة مشيراً إلى أن  التفجير خلقَ حالة من الهلع، و الخوف الشديدين لدى الأهالي.

من جهة أخرى قالت وسائل موالية للنظام  أدى الانفجار لوقوع ثلاثة قتلى، وإصابة خمسة أشخاص بجروح متفاوتة.

وفي هذا السياق أفاد أحد العسكريين في المنطقة لوكالة خطوة الإخبارية أن الانتحاري من جنسية أجنبية، و عمره يتراوح بين 16 و 18 سنة موجهاً أصابع الاتهام إلى تنظيم الدولة .

هذا وقد تزامن الانفجار مع زيارة غبطة البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكية، وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس إلى المدينة التي تعتبر من المعاقل الأساسية للطائفة السريانية الأرثوذكسية في العالم، بعد انتهاء مراسم تدشين النصب التذكاري لضحايا مجزرة (سيفو) حيث دشن البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني النصب التذكاري بمدينة القامشلي في الذكرى الأولى بعد المئة
رابط فيديو:

مخلفات التفجير #الانتحاري الذي استهدف صالة #مار_كبرئيل بمدينة #القامشلي ظهر اليوم

https://youtu.be/qcv–uXFy1s

Screenshot 2016-06-19 17.07.51

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى