الشأن السوري

العبدة يبحث مع وزير الخارجية الدنماركي مستجدات الوضع السوري

التقى رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية “أنس العبدة” مع وزير الخارجية الدنماركي “كرستيان جينسن” اليوم الأربعاء، التاسع والعشرين من يونيو حزيران الجاري، في مدينة غازي عنتاب التركية.

وقال العبدة في لقائه “إن التصعيد العسكري من قبل نظام الأسد، و حلفائه سيؤدي إلى تعطيل العملية السياسية، و قرار مجلس الأمن 2254″، موضحا ً أن الحديث عن أي مقاربة سياسية وسط هذا الإجرام الذي يلغ بدماء السوريين بشكل ممنهج، هي صعبة للغاية.

وبحث الطرفان مستجدات العملية السياسية والوضع الميداني، والتصعيد العسكري للنظام وحلفائه، و استهداف المدنيين في كل من  حلب، و دير الزور، و ريف دمشق، و إدلب وباقي المحافظات.

و أيضا تطرق اللقاء للحديث عن مخيمات النزوح في سورية، و مخيمات اللاجئين في دول الجوار، و الوضع الإنساني الصعب الذي يحيط بالسوريين.

كما تقدم العبدة بطلب الدعم من الحكومة الدنماركية لمخيم “الركبان” الموجود في صحراء البادية على الحدود السورية الأردنية، والذي يعاني أهله من أوضاع مأساوية خاصة بعد حادثة التفجير الأخيرة.

و أخيرا تقدم بالشكر إلى الحكومة الدنماركية والشعب الدنماركي على الجهود المبذولة لمساعدة الشعب السوري.

المصدر: الائتلاف

IMG_2016-03-29-134729

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى