الشأن السوري

واحد و خمسون قتيلاً في “غازي عنتاب” التركية و أردوغان يتهم تنظيم الدولة

ارتفعت حصيلة التفجير الذي استهدف حفل زفاف بصالة أفراح بحي ذي غالبية كردية في ولاية غازي عنتاب جنوبي تركيا، بالقرب من الحدود السورية الليلة الماضية إلى واحد و خمسين قتيلًا و مئة جريح ، بحسب بيان حكومي، و أوضح بيان صادر عن والي غازي عنتاب “علي يرلي قايا” أنّ سيارات الإسعاف نقلت الجرحى إلى مستشفيات مختلفة في المدينة في حين رجح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وقوف تنظيم الدولة وراء الاعتداء.

و في هذا السياق قال الرئيس التركي “إنّ منفذ التفجير في غازي عنتاب انتحاري عمره 12-14 عامًا، إما أنه فجر نفسه أو فجره شخص آخر، والمؤشرات الأولية لدى سلطات ولاية غازي عنتاب وقوات الأمن تشير إلى تنفيذ تنظيم الدولة للتفجير في الولاية و  هناك 69 جريحاً في المستشفيات حالياً، بينهم 17 في حالة حرجة، وعدد القتلى 51 .

و قال أردوغان في بيان نشره المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية، اليوم الأحد إنّ “القوى التي فشلت في إخضاع تركيا و هزيمتها، تحاول هذه المرة تفعيل سيناريوهات تحريض قائمة على أساس عرقي ومذهبي، بهدف ضرب وحدة الشعب وتكاتفه” مشدّداً أن “ الدولة و الشعب لن يسمحا بنجاح المخططات الرامية إلى تقسيم البلاد ”.

و في سياق متصل أعلنت النيابة العامة التركية العثور على بقايا سترة مفخخة في مكان حفل الزفاف، ونقلت وسائل الإعلام عن النيابة العامة قولها إنّ ” مسؤولين ذهبوا مع الشرطة إلى مكان التحقيق ، وعثروا على بقايا سترة مفخخة لعملية انتحارية “.

وأشار أردوغان في بيانه إلى أنه لا فرق بين الداعية فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة والذي يتهمه الرئيس التركي بتدبير المحاولة الانقلابية التي وقعت منتصف تموز/يوليو، وبين منظمة “بي كا كا” الإرهابية التي قتلت 70 شخصاً من القوات التركية في عمليات إرهابية خلال الشهر الأخير، وتنظيم الدولة ” المنفذ المرجح لاعتداء غازي عنتاب ” الليلة الماضية .

و في الغضون تعتزم اللجنة المركزية لحزب العدالة والتنمية (الحاكم) التركي، ولجنة الإدارة لحزب الشعب الجمهوري (معارض)، عقد اجتماعين استثنائيين منفصلين، مساء اليوم الأحد، لبحث التفجير الإرهابي في ولاية غازي عنتاب، وقال نائب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية “مصطفى أليطاش” في تصريح للأناضول “إن الاجتماع سيبدأ في الساعة السادسة بالتوقيت المحلي بقيادة رئيس الحزب والحكومة، بن علي يلدريم، في المقر الرئيسي للحزب في العاصمة أنقرة”.

من ناحية أخرى أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية التفجير الإرهابي الذي استهدف مساء السبت فرحاً في مدينة غازي عنتاب التركية وقتل على إثره عدد من المدنيين و أصيب آخرون، وقدم التعازي لعائلات الضحايا، معرباً عن تضامنه الكامل مع تركيا، شعباً وحكومة، في وجه حملة الإرهاب التي تستهدفها.

و الجدير بالذكر أنّ عملية التفجير هذه لاقت إدانات دولية و منها فرنسا، وباكستان، وأذربيجان، وجمهورية شمال قبرص التركية، واليونان، و إدانات عربية ومنها مصر و السعودية و قطر و غيرها.

8e780e63d3f9b8edeac483523c560bd7048e08f6

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى