الشأن السوري

الجيش الحر يواصل تقدمه وعملياته العسكرية ضد داعش وقسد شرق حلب

تواصل فصائل الجيش السوري الحر في الشمال السوري معاركها ضد تنظيم الدولة و قوات سوريا الديمقراطية لليوم الرابع على التوالي ضمن عملية درع الفرات حيث سيطرت الفصائل اليوم السبت السابع و العشرين من أغسطس آب الجاري على عدد من القرى في محيط بلدة الراعي و مدينة جرابلس شمال شرق حلب و لا تزال الاشتباكات مستمرة .

 

و في هذا السياق أكد السيّد ” مصطفى سيجري ” رئيس المكتب السياسي للواء المعتصم في حديث خاص لـ  ” وكالة خطوة الإخبارية ” بأن تم تحرير قرية  يوسف بك بشكل كامل و أسر عدد من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية و الآن الاشتباكات مستمرة في محيط قرية العمارنة .

 
و أشار ”سيجري ”  إلى أنه يبدو قسد قررت المواجهة و تريد إقحام الشباب الكردي في مواجهة خاسرة ضد الشعب السوري لحساب أعداء الوطن و على الأخوة الكرد الشرفاء سحب أبنائهم و بناتهم من صفوف ميليشيا الـ PYD و عدم القبول بـ سفك الدم السوري تنفيذآ لـ أجندات أعداء الوطن و مصالح المنتفعين المقيمين في الخارج .

 
من جهة أخرى أفاد ”سيجري ” بأن الاشتباكات مع تنظيم الدولة مستمرة في محاور الراعي من الجهة المقابلة بالويران و كندرة .

 
و في سياق متصل أوضح النقيب عبد السلام عبد الرزاق المتحدث العسكري لحركة نور الدين الزنكي لـ  ” وكالة خطوة الإخبارية ” أنّ المعارك اليوم بدأت من ثلاثة محاور المحور الأول باتجاه الغرب من جرابلس و تم تحرير قرى الحلوانية و البير الفوقاني و التحتاني و طريخيم و المحور الثاني باتجاه الجنوب الغربي من جرابلس وتم تحرير قريتي تل شعير و حمير العجاج من تنظيم الدولة و من جهة ثانية تحرير قريتي يوسف بك و مزعلة من قوات سوريا الديمقراطية عصر اليوم .

 
و أضاف ” عبد السلام ” أنّ المحور الثالث جنوب جرابلس باتجاه قرية العمارنة و عين البيضا و تم تحرير تلال العمارنة و السيطرة عليها نارياً و لا تزال الاشتباكات مستمرة على أشدها حتى اللحظة حيث هناك مقاومة قوية من قبل قسد ، كما تم مقتل عدد منهم و أسر عنصرين، و اغتنام بيك أب هاي لوكس محمل برشاش 14.5 من قسد بالقرب من قرية يوسف بيك ، مشيراً إلى أن الثوار الآن على بعد 15 كيلومتراً من الحدود التركية تحت تغطية نارية من المدفعية و الطيران التركي و التحالف .

 

و الجدير بالذكر أن المقاتلات التركية قصفت اليوم السبت مواقع لتنظيمات إرهابية في جنوب مدينة جرابلس بمحافظة حلب السورية و ذلك في إطار عملية “درع الفرات” التي تهدف لتطهير المنطقة من المجموعات الإرهابية و خاصة “داعش” حيث أفاد مصادر عسكرية للأناضول أن المقاتلات التركية دمرت مستودعاً للذخيرة و موقعاً للقيادة تستخدمهما تنظيمات إرهابية في جنوب جرابلس و أن عمليات الرصد التي أجريت عقب القصف أظهرت وقوع عدد من الانفجارات المتتالية في الموقع المذكور .

IMG_7622

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى