الشأن السوري

إفشال محاولة تسلل لعناصر داعش بملابس نسائية وضبط مهربين في درعا

تصدت فصائل الجيش الحر مع حركة أحرار الشام لمحاولة تسلل لعناصر جيش خالد بن الوليد التابع لتنظيم الدولة على أطراف بلدة تسيل بريف درعا الغربي كانوا متنكرين بلباس نسائي في حوالي الساعة السابعة مساء اليوم الاثنين التاسع و العشرين من أغسطس آب الجاري . بحسب ما أفاد مراسل وكالة خطوة الإخبارية في المنطقة .

 
و أوضح مراسل الوكالة أنّ مجموعة مكونة من أربعة أشخاص تابعين لتنظيم الدولة قامت بالتنكر باللباس النسائي ترافقهم امرأة في الخمسين من عمرها بالعبور على حاجز عين ذكر و خلال عملية التفتيش أثار سلوك الركاب الشك لدى عناصر الحاجز فطلبوا من سائق الفان تفتيشه لكنه رفض بحجة أنّ الركاب هم نساء فطلبوا أن يسمعوا أصوات النساء اللاتي يلبسن الخمار و خلال ذلك لوحظ قيام أحد الأشخاص المتنكرين بمحاولة إخراج شيء ما اتضح أنه مسدس فتم التعامل مباشرة من قبل عناصر الحاجز بإطلاق النار و تم مقتل اثنين و أسر اثنين آخرين، و قامت أحرار الشام بنقل الأسرى و حالياً سيتم تسليمهم لدار العدل .

 

و قال مراسل الوكالة إنّ بعد فشل عملية التسلل عبر الحاجز قام تنظيم الدولة في عين ذكر بمحاولة الهجوم على المنطقة لكن مؤازرات فصائل الجبهة الجنوبية أفشلت الهجوم ، يأتي هذا وسط  اشتباكات متقطعة يومياً على أطراف بلدة عين ذكر و سد سحم الجولان و على مدى اليومين الفائتين كانت اشتباكات عنيفة خصوصاً بالقرب من سد سحم و قصف متبادل سقط على إثره جرحى مدنيين ببلدة سحم الجولان بينهم طفلة .

 

و في سياق منفصل قامت فرقة فلوجة حوران بإلقاء القبض على سيارة يوجد فيها خمسة شباب من درعا البلد منهم تابع للجيش الحر تحتوي 672 صندوق دخان بقيمة 170 مليون ليرة سورية و تم ضبط مهمة أمنية داخل السيارة من أمن الدولة من دير الزور مروراً بالشام إلى درعا دخلت من حاجز الشرع إلى بلدة النعيمة و تم إغلاق المنفذ بين درعا المدينة و بلدة النعيمة على إثر ذلك ليتم تسليم السيارة لدار العدل للبت بالقضية . حسب مصدر مطلع .

^9E5971429C21D32A44D90CF3932569885E2625C10C2EE65B88^pimgpsh_fullsize_distr

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى