الشأن السوري

10 آلاف لاجئ سوري سيصلون إلى الولايات المتحدة الشهر المقبل

تعتزم الإدارة الأمريكية لزيادة حصة قبول اللاجئين بنسبة 30% ابتداءً من شهر تشرين الأول نوفمبر المقبل مما سيتيح الفرصة لقبول 110 آلاف لاجئ، بحسب تقرير سنوي للكونغرس أعلنت عنه صحيفة وول ستريت جورنال أمس الثلاثاء .

 
وأوضحت الصحيفة أن من أصل 110 آلاف شخص هناك 40 ألفاً جاؤوا من بلدان جنوب شرق آسيا والشرق الأوسط بما فيها سوريا، فيما يعود 35 ألفاً منهم إلى مواطني دول إفريقية، ومن بينهم 10 آلاف من السوريين، سيصلون إلى الولايات المتحدة حتى نهاية العام المالي الحالي الذي سينتهي في نهاية الشهر الجاري .

 

و الجدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال في وقت سابق إن بلاده ستفي بتعهدها في استقبال 10 آلاف لاجئ سوري قبل نهاية العام الجاري، وذلك رغم وجود منتقدين يشعرون بالقلق من التداعيات الأمنية المحتملة .

 

وكان المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب قد دعا في وقت سابق إلى وقف قبول أشخاص لا يمكن التأكد من عدم وجود صلة لهم بالتنظيمات الإرهابية، مشدداً على موقفه من اللاجئين غير الشرعيين بقوله إنهم ” ينتزعون الوظائف من المواطنين الأمريكيين وفي بعض الحالات يرتكبون جرائم” ، في حين طالبت المرشحة للرئاسة الأمريكية عن الحزب الديمقراطي، هيلاري كلينتون، باستقبال 65 ألف لاجئ سوري .

 
يشار إلى أن أكثر من 30 حاكم ولاية أمريكية سعوا إلى منع دخول اللاجئين إلى ولاياتهم لكن المحاكم والمحامين قالوا إن الأمر في قبول اللاجئين وتوطينهم يعود حصراً إلى الحكومة الاتحادية، كما تشير استطلاعات للرأي العام إلى أن غالبية الأمريكيين يؤيدون موقف ترامب، غير أن الإدارة الأمريكية الحالية ترفضه .

 
تجدر الإشارة إلى أن وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت في وقت سابق أن باراك أوباما ينوي استضافة قمة دولية بشأن اللاجئين خلال أعمال دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حالياً في نيويورك .

المصدر: وكالات

مسؤولة-أممية-تعرب-عن-قلقها-حول-تدهور-أوضاع-اللاجئين-السوريين-في-الأردن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق