ميداني

مجزرة أخرى لطيران التحالف الدولي في “الرقة” خلال يومين

ارتكبت طائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية الليلة الماضية مجزرة جديدة في بلدة الجرنية الواقعة بريف الرقة الشمالي، راح ضحيتها إحدى عشر قتيلاً وخمسة جرحى في صفوف المدنيين بعضهم بحالة خطرة و القتلى هم عائلة “محمد البورسان” بأكملها وعدة أشخاص من عائلة “شواخ السطم” بحسب مراسل وكالة “خطوة الإخبارية” في الرقة.

و أفاد مراسل خطوة أنّ طائرات التحالف الدولي استهدفت صباح اليوم ،الأحد السادس عشر من أكتوبر تشرين الأول الجاري، الأطراف الشمالية لمدينة الرقة بغارة جوية دون معلومات عن حجم الأضرار، في حين شهدت شوارع المدينة مساء أمس انتشاراً كثيفاً لحواجز تنظيم الدولة وعناصره ، في حين استمر تحليق طيران الاستطلاع في سمائها.

و في سياق آخر فقد أفاد مصدر خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” من بلدة المنصورة في ريف الرقة الغربي عن وصول أربع حافلات مليئة بعناصر للتنظيم مع عوائلهم وعدد من السيارات قادمة من ريف حلب الشمالي إلى مدينة الرقة بالأمس، بينما سمع صباح اليوم انفجاراً عنيفاً هزّ مدينة الطبقة من جهة المطار العسكري يعتقد أنّه ناتج عن استهداف المطار بصاروخ بالستي وسط تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع شهدته المنطقة منذ ليلة الأمس.

و الجدير بالذكر أن طائرات التحالف الدولي شنّت عدة غارات جوية أول أمس الجمعة استهدفت بستة صواريخ منزل الشيخ دهام القعيشيش في بلدة الغازلي بالقرب من مدينة سلوك بالريف الشمالي أثناء انعقاد عزيمة في منزله مما أسفر عن مجزرة قتل فيها عشرين مدنياً بينهم نساء وأطفال وأصيب العشرات وكلهم من المدنيين، فيما لم يتبين حتى اللحظة إذا كان الشخص مرتبطاً بتنظيم الدولة أم لا، بحسب مراسل الوكالة.

raqa-1

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق