الشأن السوري

احتدام المعارك في الغوطة الغربية بعد رفض الثوار للمصالحة

محاولة جديدة لقوات النظام والميليشيات المساندة لها بالتقدم على محاور الثوار في بلدة خان الشيح في غوطة دمشق الغربية حيث دارت مساء اليوم الاثنين السابع من نوفمبر تشرين الثاني الجاري اشتباكات عنيفة تمكنت الفصائل الثورية خلالها من تدمير عربة شيلكا للنظام في تلة الكابوسية بعد استهدافها بصاروخ موجه و قذائف الهاون وسط قصف مدفعي وصاروخي وجوي للنظام مع استمرار المعارك بين الطرفين على عدة محاور في مزارع خان الشيح . بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في المنطقة .

 

و في سياق متصل نفى مصدر عسكري في تصريح خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” ما نشره إعلام نظام الأسد بأنه سيطر على مباني الضباط في البويضية و مزارع القصور في مزارع خان الشيح في الغوطة الغربية حيث يحكم الثوار سيطرتهم عليهما بشكل كامل حتى الآن .

 
 
و أوضح مراسل الوكالة أن النظام يحاول التقدم بعشرات العناصر و الآليات مستنداً على تمهيد جوي و بري مكثف بعد استعادة الثوار للمزارع التي تقدم إليها منذ يومين فيما يرابط الثوار على عدة محاور من خان الشيح و محيطها و مزارعها و يستهدفون مواقع قوات النظام في الفوج 137 و تلة الكابوسية و سلح الطير بمختلف الأسلحة محققين إصابات مباشرة بشكل شبه يومي .

 
و يأتي ذلك بعد فشل المفاوضات بين وفد النظام و وجهاء المنطقة واختيار الثوار للحل العسكري بدلاً من المصالحة و الخروج باتجاه الشمال بعد رفضهم لبنود النظام عبر مكلفيه بهذا الأمر .

 

و الجدير بالذكر أن العديد من الفصائل في خان الشيح و محيطها من جهة الدرخبية و أوتستراد السلام و مزارع الخان و العباسة و البوضية و غيرها متواجدين في مساحات شاسعة و أرض سهلة يتخللها مرتفعات جبلية تتوزع الفصائل متمثلين بـ ” أحرار الشام و جبهة فتح الشام و لواء شهداء الإسلام و أجناد الشام و فصائل أخرى للجيش الحر ” في مختلف الأماكن هناك كما زجوا بكل عتادهم و إمكاناتهم التي تعتبر متواضعة أمام النظام و ميليشياته لكنهم قادرون على الصمود فترة زمنية لا بأس بها بحكم أنه أهل الأرض . بحسب ما أفاد مراسلنا .

 

dsc06908

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى