الشأن السوري

تطورات غضب الفرات، والبنتاغون “قسد ليست الحل للسيطرة على الرقة”

تستمر قوات سوريا الديمقراطية في معركة  ” غضب الفرات ” لليوم الثالث على التوالي بهدف السيطرة على مدينة الرقة عاصمة تنظيم الدولة .

 

و قال مراسل وكالة خطوة الإخبارية في الرقة إن  مقاتلي قسد تمكنوا من السيطرة على قرى ( العطية و القدرية و الجليل و  عبد الهادي ) جنوب شرق بلدة عين عيسى و قرية الحياوي جنوب مفرق الكنطري في ريف الرقة الشمالي بعد معارك مع تنظيم الدولة اليوم الثلاثاء الثامن من نوفمبر تشرين الثاني الجاري .

 

و أضاف مراسل خطوة أن محوري بلدة سلوك و غربي و شرقي عين عيسى يشهدان اشتباكات عنيفة بين تنظيم الدولة و قوات قسد وسط قصف جوي مكثف على مواقع و تحصينات تنظيم الدولة من قبل طيران التحالف الدولي كما استهدف طيران التحالف بعدة غارات دوار تل السمن و بلدة الهيشة وسط أنباء عن سقوط ضحايا في صفوف المدنيين .

 

من جانب آخر أشار مراسلنا إلى قيام تنظيم الدولة بتدمير عدد من الجسور الفرعية الموجودة على قنوات الري بمحيط بلدة عين عيسى اليوم .

 

و في سياق متصل ‏قال البنتاغون الأمريكي إن⁩ ” ما نعمل عليه الآن هو إيجاد المزيج الصحيح من القوات لعملية تحرير الرقة مضيفا ” علمنا أن قوات سوريا الديمقراطية ليست الحل للسيطرة على الرقة .

 

و لن تكون القوة الوحيدة التي ستدخل الرقة حين الانتهاء من عزلها . جاء ذلك خلال اجتماع رئيس هيئة الأركان الأميركي جوزيف دانفورد مع نظيره التركي خلوصي آكار أول أمس في أنقرة .

 

c5d6c74abaafe37a75d2657b33dc68683d37d266a52161d032pimgpsh_fullsize_distr

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق