الشأن السوري

النظام يواصل مجازره في ريف إدلب مستهدفاً قرية مشمشان

ارتكبت طائرات النظام الحربية مجزرة جديدة  راح ضحيتها كحصيلة أولية تسعة قتلى وعشرات الجرحى في صفوف المدنيين بينهم نساء وأطفال في قرية مشمشان شرقي مدينة جسر الشغور في ريف إدلب الغربي ، جراء استهداف المنازل السكنية بغارتين جويتين بالصواريخ الفراغية ظهر اليوم، الأربعاء التاسع من نوفمبر تشرين الثاني الجاري،فيما استهدفت قوات النظام المتمركزة في جبل الأكراد بريف اللاذقية بالمدفعية والصواريخ طريق بداما- الناجية، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في ريف إدلب ” صادق الشحود”.

وفي سياق متصل تحدث مراسل الوكالة عن مقتل شخص وإصابة آخرين مدنيين في قصف جوي مماثل طال طريق الأوتوستراد الدولي قرب مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، ظهر اليوم سبقه قصف بغارة جوية على قرية سكيك في الريف الجنوبي أيضاً.

والجدير بالذكر أن النظام منذ الأمس يصعّد قصفه لمناطق إدلب حاصداً المزيد من الضحايا، حيث ارتكب أمس الثلاثاء مجزرتين أولاها في مدينة خان شيخون وراح ضحيتها عشرة قتلى ” 8 أطفال وسيدتين ” و الثانية راح ضحيتها 17 قتيلاً بينهم أطفال ونساء في قرية بعربو بريف إدلب الجنوبي والواقعة ضمن جبل شحشبو، فيما قتلت امرأة في معرة مصرين شمال إدلب و مدني في إدلب المدينة، بحسب مراسلنا.

IMG_5437

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى