الشأن السوري

تجدد التصعيد العسكري في خان الشيح و النظام يدمّر مدرسة لمنظمة “الأنروا”

استهدفت قوات النظام مدرسة ” بيريا ” التابعة لوكالة الغوث الدولية ” الأنروا ” في مخيم بلدة خان الشيح بغوطة دمشق الغربية للاجئين الفلسطينيين بصاروخ أرض أرض من نوع (فيل)، مما أدى إلى حدوث دمار كبير في المدرسة ظهر اليوم الخميس السابع عشر من نوفمبر تشرين الثاني الجاري، تلاه استهداف أطراف المخيم بصاروخي فيل وبقذائف المدفعية دون أنباء عن إصابات حتى الآن، بحسب ناشطي البلدة.

و في سياق متصل أفاد مراسل وكالة خطوة الإخبارية في الغوطة الغربية بأنّ الاشتباكات تجددت بشكل عنيف في مزارع بلدة خان الشيح على محاور بلدة دروشا والبويضية و القصور بين فصائل الثوار وقوات النظام في محاولة من الأخير التقدم، بالتزامن مع قصف المزارع الشرقية للبلدة ومحيطها بأكثر من ثمانية وعشرين برميلاً متفجراً وثمانية عشر صاروخ أرض – أرض، و بالإضافة إلى عشرات القذائف المدفعية في ظل تحليق مكثف لطيران الاستطلاع في سماء المنطقة.

يأتي هذا التصعيد اليوم بعد هدوء يوم واحد من القصف في محيط المخيم والاشتباكات، ليعود اليوم على أشده في حين استمرار حصار نظام الأسد لبلدة خان الشيح للشهر الثاني على التوالي ،وسط أوضاع إنسانية سيئة ونفاد المواد التموينية والطبية لحوالي 12000مدني جلّهم فلسطينين داخل مخيم خان الشيح، بحسب المجلس المحلي للبلدة.

photo_2016-11-17_13-03-56

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى