الشأن السوري

ملخص حلب اليومي 17-11-2016

الوضع العام:

استيقظت اليوم مدينة حلب على يوم ثالث من الدماء ، شهداء وجرحى وعالقون تحت الانقاض جراء استهداف أحياء المدينة حلب بأكثر من 50 غارة جوية والبراميل المتفجرة من قبل الطيران الروسي والسوري واكتر من 300 قذيفة مدفعية و صاروخية حيث توزع القصف على أحياء الصاخور و الشعار و ضهرة عواد و مساكن هنانو و طريق الباب و القاطرجي و الأنصاري و الهلك و الشيخ خضر و الفردوس الصالحين و المعادي و أرض الحمرا و جبل بدرو وباب النيرب والمواصلات وبستان الباشا والمشهد مما ادى الى وقوع اكثر من 25 قتيل و52 جريح بالتزامن مع قصف مدفعي استهدف حيي الشيخ سعيد ومساكن هنانو  مما ادى الى خروج منظومة الاسعاف عن الخدمة 

اما في ريف حلب الشمالي استهدف الطيران الحربي بالصواريخ الفراغية والارتجاجية والقنابل العنقودية وارض – ارض مدينة عندان وحريتان ومنطقة اسيا وكفر حمرة وحيان واقتصرت الاضرار على الماديات كما حصل انفجار بمستودع ذخيرة أدى لمقتل 13 مدني ووقوع العديد من الجرحى , يذكر ان حركة نور الدين الزنكي قالت في بيان لها ان الانفجار ناتج عن سيارة مفخخة مركونة تم تفجيرها عن بعد.

اما في ريف حلب الغربي استهدف الطيران الحربي بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية بلدات المنصورة واورم الكبرى وقبتان الجبل والفوج 46 وريف المهندسين وكفر داعل مما ادى الى وقوع 6 قتلى وعدد من الجرحى اضافة الا الاضرار المادية الواسعة.

اما في ريف حلب الجنوبي استهدف الطيران الحربي الروسي سلسلة غارات جوية على القرى والبلدات حيث استهدف بلدة تل الضمان وكفر حوت والسميرية ورملة وسيالة وطلفاح دون وقوع اصابات بشرية واقتصرت الاضرار على المادية.

كما استهدف منتصف الليل قرى المربع ومكتبة والعوجان دون وقوع اي اصابات في صفوف المدنيين فيما استهدفت ايضا مدفعيه النظام المتمركزة في تلة العشتاوي قرية تل عنبر بعدة قذائف ولا اصابات.

على الصعيد العسكري:

دارت اشتباكات متقطعة على محور سوق الجبس بين الثوار وقوات النظام ولا تقدم في المنطقة من كلا الطرفين فيما استهدف الثوار اماكن تمركز قوات النظام في حي جمعية الزهراء بقذائف الهاون وتحقيق اصابات مباشرة.

dsc_5817

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق