الشأن السوري

التحالف يستهدف فتح الشام مجدداً وروسيا تخرج مدرسة عن الخدمة بإدلب

قضى ثلاثة أشخاص نحبهم جراء قصف جوي من قبل طائرة بدون طيار للتحالف الدولي استهدف سيارة تتبع غالباً لـ ” جبهة فتح الشام على طريق أوتوستراد إدلب – باب الهوى بالقرب من قرية باتبو غرب حلب وسارع عناصر الدفاع المدني لإخماد الحريق بالسيارة و انتشال الجثث مجهولي الهوية مساء اليوم الجمعة الثامن عشر من نوفمبر تشرين الثاني الجاري بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في المنطقة .

 

و أفاد مراسل خطوة في ريف إدلب ” صادق الشحود ” بأنّ عنصرين من فصائل الثوار  قتلا نتيجة استهداف السيارة التي يقلونها بعبوة ناسفة زرعها مجهولون على أطراف مدينة أريحا صباح اليوم .

 

و في سياق آخر تحدث مراسلنا عن مقتل طفل و سقوط عدد من الجرحى جراء استهداف طائرات النظام الحربية مخيم أم الصير للنازحين بالقرب من بلدة ترملا بريف إدلب الجنوبي بالقنابل العنقودية بالإضافة إلى حرق عدة خيام عصر اليوم .

 

و أضاف المراسل  أنّ غارات مماثلة استهدفت قرى عابدين و تلعاس و خان السبل و بابيلا شمالي مدينة معرة النعمان في حين شنت الطائرات الروسية غارات جوية استهدفت مطار أبو الظهور العسكري المحرر و مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي بينما ألقت مروحيات الأسد براميلها المتفجرة على كفردين و الكندة بريف جسر الشغور الشرقي دون تسجيل إصابات .

 

و أشار مراسل الوكالة إلى استهداف طائرة حربية روسية في حوالي الساعة الثانية ظهر اليوم مدرسة معراتا المحدثة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي و هي تجمع مدارس تضم 850 طالباً من الصف الأول للثانوي مما أدى لدمار كبير بالمدرسة و خروجها عن الخدمة .

 

112485

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى