الشأن السوري

الثوار يستعيدون نقاطهم في الشيخ سعيد والنظام مستمر بمذبحة حلب

أعلنت غرفة عمليات فتح حلب وجيش الفتح عن استعادة الثوار لكافة النقاط التي تقدمت إليها قوات النظام و الميلشيات المساندة لها على جبهة حي الشيخ سعيد جنوبي حلب، ظهر اليوم الاثنين الواحد والعشرين من نوفمبر تشرين الثاني الجاري، وذلك بعد معارك عنيفة سقط خلالها العشرات في صفوفهم.

وقال مراسل وكالة خطوة الإخبارية في حلب ” فاتح رسلان ” إن مروحيات الأسد جددت قصفها بالبراميل المتفجرة على أحياء حلب المحاصرة السكري و الفردوس و الميسر و الشيخ سعيد و الأنصاري وعلى جب القبة بحلب القديمة مما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف المدنيين ظهر اليوم، كما استهدفت غارات روسية حي السكري و أيضاً استهدفت بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي.

وأضاف المراسل أن قصف مدفعي عنيف استهدف حي الصالحين بالتزامن مع استهداف طريق حي الفردوس بالرشاشات الثقيلة فجر اليوم.

ويذكر أن حملة النظام ورسيا العنيفة على أحياء مدينة حلب وريفها قد دخلت يومها السابع في ظل صمت دولي إزاء تلك المجازر بحق المدنيين، حيث بلغت حصيلة القتلى أمس الأحد 66 قتيلاً بينهم عشرة أطفال جراء قصف مدفعي للنظام طال مدرسة في حي الفرقان الخاضع لسيطرته، و مزيداً من الجرحى الذين لا يجدون من يداويهم بعد أنّ دمّر القصف كافة مشافي المدينة خلال هذه الحملة الغير مسبوقة.

img_0033

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى