الشأن السوري

النظام يفشل لليوم الثاني باقتحام ريف اللاذقية وخسائر جديدة بصفوفه

رغم خسائرها الكبيرة جددت قوات النظام محاولتها بالتقدم على محاور جبلي الأكراد و التركمان في ريف اللاذقية الشمالي اليوم الخميس الرابع والعشرين من نوفمبر تشرين الثاني الجاري بهدف قطع طريق ريف اللاذقية عن ريف جسر الشغور الغربي و بعد معارك باءت المحاولة بالفشل رغم القصف الشديد من مراصد قوات النظام المحاذية للتلال التي تحت سيطرة الجيش السوري الحر حيث خسر النظام خلال  اليومين قرابة الخمسين قتيلاً في عدة محاور منها ” الحدادة و التفاحية و الصراف و عين عيسى” بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في ريف اللاذقية ” رستم صلاح ” .

 

و تحدث مراسل الوكالة عن محاولة تقدم لقوات النظام على محور تردين – الحدادة في جبل الأكراد و دارت اشتباكات عنيفة مع الثوار أسفرت عن مقتل و جرح عدد من عناصر النظام وسط تمهيد مدفعي عنيف من مراصد النبي يونس و قلعة شلف كما قام الطيران الحربي بتنفيذ خمس غارات على محور تردين و إلقاء المروحيات عدة براميل متفجرة على ذات المحور في حين  قامت سرية المدفعية في الفرقة الأولى الساحلية باستهداف سيارة بيك أب في قلعة شلف براجمة الـ 128مما أدى لاحتراقها بالكامل و مقتل عدد من الجنود فيها .

 

و أضاف مراسلنا أن اشتباكات مماثلة دارت على محاور جبل التفاحية و عين الحور و الكبانة بالتزامن مع اشتباكات على محور عين عيسى – برج الحياة في جبل التركمان بالرشاشات الثقيلة و المتوسطة دون ورود أنباء عن وقوع إصابات بين الطرفين .

 

و ذكر مراسلنا إنّ خسائر النظام خلال اليوم و أمس هي تدمير سيارة بيك أب بقرية شلف و إعطاب دبابة على تلة المختار و استهداف مجموعة بينهم ضباط بلغم و مقتلهم جميعاً على جبهة الصراف بالإضافة لقتلى و جرحى أثناء التقدم على جبل التفاحية و أسر عنصرين حيث وصل عشرات القتلى لمشفى اللاذقية العسكري و العديد من الجرحى عرف منهم ‏مقتل العقيد الركن ” لؤي بهجت ديب ” أحد قادة العمليات التابع للنظام في معارك جبل التفاحية يوم أمس .

 

img-20161123-wa0095

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى