الشأن السوري

تنظيم الدولة يتقدم شرق حمص و يمنع المدنيين من النزوح خارج منطقته

يواصل مقاتلو تنظيم الدولة معاركهم في ريف حمص الشرقي بغية السيطرة على حقول النفط التي تسيطر عليها قوات النظام في المنطقة حيث دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين خلال اليوم الاثنين الثامن و العشرين من نوفمبر تشرين الثاني الجاري في منطقة حويسيس و محيط حقل المهر غرب مدينة تدمر حيث استطاع مقاتلو التنظيم التقدم على نقاط جديدة في الحقل و أسفرت الاشتباكات عن سقوط قتلى و جرحى في صفوف الطرفين . بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في ريف حمص الشرقي .

 

‏و قال  مراسل الوكالة إن المعارك تزامنت مع قصف روسي استهدف بعدة غارات جوية محيط صوامع الحبوب شرقي تدمر و محيط حقلي المهر و الشاعر بالإضافة إلى غارات استهدفت النازحين في محيط مدينة السخنة و جبالها مما أدى إلى وقوع إصابات في صفوف المدنيين ، كما استهدفت قوات النظام المتمركزة في مطار تدمر العسكري براجمات الصواريخ تجمعات لتنظيم الدولة في منطقة العباسية جنوب شرق مدينة تدمر اليوم .

 

و من جانب آخر أشار مراسلنا إلى قيام دوريات تابعة لتنظيم الدولة في بادية تدمر بإجبار النازحين على الإقامة الجبرية في منطقة السخنة و جبالها  و تمنعهم من الذهاب إلى مخيم الرقبان و ذلك بحجة عدم الذهاب إلى مناطق خارجة عن إطار الخلافة .

 

now

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى