الشأن السوري

تقدم جديد للنظام بحلب المحاصرة وضابط إيراني أسير بيد الثوار

تحدث مراسل وكالة خطوة الإخبارية في حلب ” فاتح رسلان ” عن تمكن فصائل الثوار في حلب المحاصرة من التصدي لمحاولة تقدم جديدة لقوات النظام و الميليشيات المساندة لها على محور حي عزيزة جنوبي المدينة اليوم السبت الثالث من ديسمبر كانون الأول الجاري .

 

و أضاف مراسل الوكالة بأنّ بعد تمهيد جوي و مدفعي و صاروخي عنيف لقوات النظام دارت اشتباكات عنيفة مع فصائل الثوار لعدة ساعات و أسفرت عن تمكن الأخير من التصدي للاقتحام مساء اليوم و من أسر عنصرين للميليشيات أحدهما ضابط إيراني مصاب ، بالإضافة إلى مقتل و جرح العشرات بصفوف القوات المقتحمة .

 

و أوضح مراسلنا أن قوات النظام حاولت التقدم على حي الميسر و دارت اشتباكات عنيفة مع الثوار الذين تمكنوا من إعطاب ثلاث دبابات و قتل و جرح العديد من القوات المقتحمة ، فيما لا تزال المعارك دائرة حتى الساعة في الحي و في أحياء كرم الجبل و طريق الباب و الشيخ سعيد و الجزماتي أيضاً ، فيما استهدف الثوار مواقع النظام في حي جمعية الزهراء محققين إصابات مباشرة .

 

كما و أكد مراسلنا على تمكن نظام الأسد من السيطرة على حي كرم الطراب و السكن الشبابي بالكامل و أجزاء من حي الجزماتي .

 

و ذكر مراسلنا إنّ إمام مسجد نور الشهداء الشيخ ” أبو عبد الله ” المنحدر من دولة مصر و المعروف لدى فصائل الثوار قضى نحبه بالقصف الجوي الذي استهدف حي الشعار اليوم كما قتل ثمانية مدنيين و جرح 15 آخرين في الحي أثناء محاولتهم النزوح .

 

رابط الخريطة بدقة عالية :

http://i.share.pho.to/424b6597_o.jpeg

424b6597_o

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى