الشأن السوري

الأمم المتحدة تستبعد وصول كيري و لافروف لاتفاق بشأن حلب

التقى وزير الخارجية الأمريكية جون كيري مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في ألمانيا و تباحثا سبل التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في مدينة حلب .

 
و قال كيري للصحفيين اليوم الخميس الثامن من ديسمبر كانون الأول الجاري بعد اجتماعه مع وزير الخارجية الروسي ” نعمل على شيء ما هنا ” و حين سئل عما إذا كان واثقاً من تحقيق انفراجة أجاب ” لستُ واثقاً لكن يحدوني الأمل في التوصل لاتفاق مع روسيا بشأن حلب و ما زلت أنتظر إفادة معيّنة و معلومات ” .

 

و في سياق متصل أكد سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي اليوم على أنّ موسكو و واشنطن تواصلان جهودهما المكثفة لإيجاد حلول مشتركة في سوريا و باتتا قريبتين من التفاهم حول تسوية الوضع في حلب .

 

و من جانبه أوضح مسؤول أمريكي اليوم أن وزيرَي الخارجية الأمريكي و الروسي لم يحققا أي تقدم بمحادثاتهما حول التوصل لوقف إطلاق النار في حلب بعد عقد اجتماعين غير رسميين مقتضبين في هامبورغ الألمانية على هامش لقاء دولي .

 

و في الغضون  قال يان إيغلاند مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية للصحفيين اليوم الخميس ” إن أمريكا و روسيا أبعد ما يكون عن الاتفاق على شروط عمليات الإجلاء من المناطق المحاصرة في شرق مدينة حلب ” و أضاف ” أن المفاوضات التي استمرت خمسة أشهر بشأن خطط الإغاثة فشلت و لم تتمخض عن شيء ” و شدد على ضرورة أن تتوافق واشطن و موسكو على إجلاء القطاع المحاصر الذي تقول الأمم المتحدة إنّه ربما يضم ثمانية آلاف مقاتل بين أكثر من 200 ألف مدني ، مشيراً إلى إنّ روسيا لم تعد تقدم وعوداً بوقف القتال حتى يتمكن الناس من الخروج و إنّ اقتراحها فتح ممرات آمنة لا يستحق أن يسمى بهذا الاسم دون وقف إطلاق النار .

 

و وصف إيغلاند عملية إخلاء 150 من الجرحى و العالقين و ذوي الاحتياجات الخاصة من المدنيين في حلب القديمة التي قام بها الصليب الأحمر الدولي الليلة الماضية في أول عملية إجلاء رئيسية من شرق المدينة بأنها ” عملية بطولية ” موضحاً أنّ عمليات الإجلاء المنظمة تحتاج إلى ممرات إنسانية و روسيا تعارض وقف إطلاق النار في حلب في الوقت الحالي .

المصدر / وكالات

 

0201608250628112

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى