الشأن السوري

قتلى وأسرى بيد جيش حلب مع استمرار المعارك رغم إعلان روسيا “توقفها”

تمكن الثوار في جيش حلب من التصدي لمحاولة تقدم جديدة لميليشيات الأسد في محور حي الشيخ سعيد جنوبي حلب المدينة حيث دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين و أسفرت عن مقتل أكثر من خمسة عشر عنصراً للميليشيات وجرح آخرين، بالإضافة إلى أسر أربعة عناصر منها ومحاصرة مجموعة لها في أحد الأبنية على ذات الجبهة، اليوم الجمعة التاسع من ديسمبر كانون الأول الجاري، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في حلب ” أيمن وطفة “

و في ذات السياق تحدث مراسلنا عن تصدي الثوار لمحاولة اقتحام جديدة للميليشيات على حي جب الجلبي و التي قتل خلالها أكثر من عشرين عنصراً بصفوفها ودمرت عربة بي ام بي ، فيما لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين الثوار و الميليشيات على جبهات الإذاعة و الكلاسة و بستان القصر و سيف الدولة و جب الجلبي وسط قصف مدفعي من كلا الطرفين على أماكن الاشتباك وغارات مكثفة على مواقع الثوار، دون أيّ تقدم يذكر حتى الساعة.

و الجدير بالذكر أنّ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعلن عن إيقاف جيش نظام الأسد لكافة العمليات العسكرية في أحياء حلب الشرقية من أجل تنفيذ أكبر عملية إجلاء للمدنيين الراغبين بمغادرة المنطقة بالإضافة إلى إدخال المساعدات الإنسانية، وذلك في مؤتمر صحفي بمدينة هامبورغ الألمانية مساء أمس، كما أكد في مؤتمر مماثل ظهر اليوم بقوله: إنّ واشنطن رحبت بموقفنا من اقتراحاتها الجديدة بشأن حلب، كما اتفقنا مع جون كيري على أنَ خبراءنا الروس سيبحثون تسوية أزمة حلب في جنيف غداً السبت.
02

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى