الشأن السوري

تطورات معارك تدمر، وأمريكا الأسلحة بيد داعش تهدد قواتنا

تجددت الاشتباكات بين تنظيم الدولة و قوات النظام  في محيط مطار التيفور العسكري و الكتيبة المهجورة بريف حمص الشرقي عصر اليوم الخميس الخامس عشر من ديسمبر كانون الأول الجاري، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في المنطقة، والذي أفاد بأنّ قوات النظام نقلت منظومات الدفاع الجوي الروسي ومنظومات رادارية من مطار التيفور إلى مطار الشعيرات هذا اليوم.

و قال مراسل الوكالة إنّ عناصر الحسبة التابعة لتنظيم الدولة بدأت اليوم ببعض الأعمال في مدينة تدمر ومنها تنظيف بعض الشوارع و الساحات العامة و رفع راياتهم فوق المباني الحكومية، فيما شنّت المقاتلات الروسية عدة غارات جوية استهدفت محيط المدينة و الحيين الشمالي و الشرقي.

ومن جانب آخر قال  قائد التحالف الدولي اللفتنانت جنرال ستيفن تاونسند، أمس الأربعاء، ” إنّ الأسلحة التي استولى عليها تنظيم الدولة في مدينة تدمر تشكل تهديداً للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في المنطقة، فيما أكد إمكانية احتواء هذا التهديد “، مضيفاً في إفادة ل‍وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) عبر دائرة تلفزيونية أنّ الأسلحة التي وقعت في أيدي التنظيم حين سيطر على تدمر تشمل عربات مدرعة وأسلحة دفاع جوي غالباً، و أشار المسؤول الأمريكي إلى أنّ القوات الأميركية ستضرب الأسلحة عندما تحين الفرصة.

و في سياق منفصل أشار مراسلنا إلى ‏وصول مولدات كهرباء ضخمة أتى بها عناصر تنظيم الدولة من حقول النفط التي سيطر عليها مؤخراً و سوف توضع في خدمة بيوت عناصر التنظيم  فقط في منطقتي السخنة شرقي حمص و عقيربات شرقي حماة.

و في الغضون أعلنت وسائل إعلام إيرانية عن مقتل القائد في الحرس الثوري الإيراني العميد ” حسن أكبري ” جراء المعارك في تدمر قبل أيام.

والجدير بالذكر أن قوات النظام أرسلت الليلة الماضية تعزيزات من داخل مدينة حمص إلى الحواجز المحيطة  ببلدة الفرقلس بالتزامن مع استنفار كامل للحواجز المحيطة بالبلدة بسبب تقدم لتنظيم الدولة في المنطقة حيث استهدف التنظيم تجمعاً لقوات النظام على الطريق الواصل بين مطار التيفور وبلدة الفرقلس بمفخخة و حاجزاً بين مدينة القريتين وبلدة الفرقلس بمفخخة ثانية كما دارت اشتباكات في محيط  قرية الزكروتية و أم التبابير بريف حمص الشرقي، كما تمكن التنظيم من إحكام حصاره لمطار التيفور، بحسب مراسلنا.
2D3A9950

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق