الشأن السوري

قتلى بقصف مدفعي في الرستن، والثلوج تغطي شمال حمص

قضى ثلاثة مدنيين نحبهم ( عدنان عبد الرزاق بكور – معاذ عباس و طفل مجهول الهوية ) في مدينة الرستن بريف حمص الشمالي جراء قصف مدفعي بعدة قذائف هاون من قبل قوات النظام المتمركزة في كتيبة الهندسة شمال المدينة طال المنازل السكنية مساء اليوم الجمعة السادس عشر من ديسمبر كانون الأول الجاري ، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في المنطقة ” طلال أبو الوليد ” .

 

و أفاد مراسل الوكالة بأنّ أهالي مدينة الرستن خرجوا ظهر اليوم بمظاهرة غاضبة طالبت بتوحد الفصائل و هتفت لمدينة حلب و طالبت بتشكيل جيش جديد لكل السوريين تلاه قصف مدفعي استهدف مدينة تلبيسة و قرى الفرحانية و دير فول و الزعفرانة دون وقوع إصابات .

 

و يأتي هذا مع أجواء شتوية شديدة البرودة وسط سقوط الثلوج هذا المساء على مدينة الرستن و معظم مناطق الريف الشمالي المحاصر و الذي يعاني ساكنوه من أوضاع إنسانية في غاية الصعوبة وسط انعدام وسائل التدفئة و غلاء أسعارها إن وجدت .

 

و الجدير بالذكر أنّ ناشطو ريف حمص الشمالي أقاموا يوم أمس مؤتمراً تأسيسياً لبدء انطلاق العمل بنقابة إعلاميي حمص التي تضمن تواجد جميع الناشطين العاملين في المنطقة ضمن بوتقة عمل واحدة تصب في مصلحة الثورة و أفاد مراسلنا و نائب رئيس النقابة بأنّ مشروع التوحد كان من أهم الخطوات التي عمل عليها الإعلامين الذين يسعون للتوصل إلى تشكيل جيش موحد يضم كافة الفصائل تحت راية واحدة و الناشطون مستعدون للتنسيق و العمل مع كافة الفعاليات المدنية و العسكرية على الأرض و لديهم تنسيق مسبق مع الهيئات الشرعية العاملة على الأرض .

 

57058

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى