الشأن السوري

استئناف عملية الإجلاء و95 حافلة تصل إلى مناطق الثوار غربي حلب

بعد طول انتظار بدأت عملية إجلاء المحاصرين من أحياء حلب الشرقية بالاستئناف الليلة الماضية حيث وصل اليوم الاثنيين التاسع عشر من ديسمبر كانون الأول الجاري خمسة و تسعين حافلة إلى ريف حلب الغربي تقل قرابة الست آلاف شخص بينهم عدد من سيارات الإسعاف التي تقل الجرحى، وفي المقابل وصلت عشر حافلات إلى منطقة الراموسة في حلب وعلى متنها عدد من أهالي كفريا والفوعة يقدر بحوالي ألف شخص في إطار عملية التبادل المتفق عليها. بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في حلب.

و في هذا السياق  قال ” أحمد عبيد ” عضو المجلس المحلي لمدينة الأتارب و منسق دائرة النقل العام من الريف الغربي إلى الراشدين في حديث خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” إنّ خمسين حافلة وصلت إلى مدينة الأتارب في الساعة الواحدة ليلاً و في العاشرة والنصف من صباح اليوم وصلت خمسة و أربعين حافلة أخرى من أهالي أحياء حلب المحاصرة ونعمل حالياً على توزيعهم وتأمين سكن لهم، وليست لديّ إحصائية دقيقة لأعداد الأشخاص والجرحى.
و أضاف ” عبيد ” أنّ ومن ضمن العائلات التي وصلت عائلة مضيعة ثلاثة من أولادها أعمارهم ( 4 سنوات و 10 و عام ونصف ) كما وصلت دفعة أيتام مجموعة من أطفال يقدر عددهم بعشرين يتيماً وتعمل تركيا على كفالتهم.

ويشار إلى أنّ مُستشفيات ولاية هطاي التركية استقبلت صباح اليوم 131جريحًا ممن توصف حالتهم ببالغة الخطورة بعد إجلائهم من #حلب التي تحاصرها قوات الأسد والميليشيات الشيعية.

ويذكر أنّ عدد من الحافلات التي كانت تقل قرابة 5000 شخص قد احتجزوا عند طريق الراموسة لأكثر من تسع ساعات بالأمس دون طعام أو شراب أو حتى السماح لهم بقضاء الحاجة، فيما أكد ناشطون حدوث ثلاث حالات وفاة نتيجة البرد ونقص العناية الطبية بين المرضى والجرحى وتأخر إجلائهم من مدينة حلب المحاصرة مساء أمس.
img_5414

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى