خرائط سوريا

داعش يستعيد ما خسره بمحيط الباب ويوقع خسائر بصفوف الجيش التركي

شهدت مدينة الباب في ريف حلب الشرقي مواجهات هي الأعنف بين فصائل الجيش الحر و قوات الجيش التركي ضمن عملية درع الفرات ضد تنظيم الدولة حيث تمكن الأخير من استعادة السيطرة على جبل عقيل الاستراتيجي و مشفى الحكمة و منطقة السكن الشبابي غربي المدينة بهجوم معاكس مساء اليوم الأربعاء الواحد و العشرين من ديسمبر كانون الأول الجاري و ذلك بعد سيطرة الثوار عليهم صباح اليوم بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية بريف حلب .

 

و في ذات السياق أعلن تنظيم الدولة عن تكبيده الجيش التركي خسائر هي الأكبر منذ بدء عملية درع الفرات حيث هاجم انتحاري للتنظيم بعربة مفخخة تجمعاً للجنود الأتراك و الثوار قرب السور الغربي لمستشفى الحكمة في أطراف جبل عقيل مما أسفر عن مقتل و إصابة العشرات و تدمير دبابة و4 مدرعات و جرافة بحسب مصادر عسكرية لوكالة أعماق التابعة للتنظيم و أوضحت أعماق أنّ ذلك جاء بعد أن تمكنت 22 آلية تابعة للجيش التركي من الوصول إلى أطراف المشفى بعد قصف جوي و مدفعي و صاروخي بالإضافة إلى مقتل وجرح نحو 20 جندياً و تدمير دبابة و عربة BMP و ناقلة جند بصواريخ موجهة قبل المفخخة .

 

و يشار إلى أنّ الجيش التركي أعلن اليوم عن مقتل أربعة من جنوده و إصابة خمسة عشر آخرين قرب مدينة الباب في حين قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مساء اليوم على أنّ مدينة الباب محاصرة تماماً من قبل الجيش السوري الحر و الجنود الأتراك حالياً .

 

و بحسب وسائل موالية للتنظيم أنّ 88 غارة جوية وأكثر من 350 قذيفة وصاروخ استهدفت مدينة الباب خلال 24 ساعة الماضية كما أحبط التنظيم محاولة تقدم مماثلة فجر اليوم عقب استهداف الثوار بمفخخة في ذات المحور .

 

رابط الخريطة بدقة عالية : 

http://store2.up-00.com/2016-12/1482337021111.jpg

1482337021111

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى