الشأن السوري

مجزرة في مدينة الباب بحق المدنيين وداعش يتهم تركيا في ارتكابها

ارتفعت حصيلة عدد ضحايا القصف الجوي والمدفعي التركي على مدينة الباب في ريف حلب الشرفي مساء اليوم الخميس الثاني والعشرين من ديسمبر كانون الأول الجاري إلى خمسين قتيلاً معظمهم أطفال ونساء حيث يتواجد عائلات بأكملها تحت الأنقاض، بحسب وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة.

ونشرت وكالة أعماق مقاطع فيديو على أنها مجزرة ارتكبها الطيران التركي في مدينة الباب، راح ضحيتها أكثر من 47 قتيلاً مدنياً بينهم 14 طفلاً و 9 سيدات حسب ما ذكرت الوكالة.

و الجدير بالذكر أنّ مدينة الباب تتعرض لقصف تركي جوي ومدفعي مستمر في محاولات لفصائل درع الفرات بالتقدم إلى داخل المدينة حيث منيت الفصائل و الجيش التركي خسائر بشرية ومادية كبيرة جراء مواجهات هي الأعنف مع تنظيم الدولة الذي استخدم ثلاث مفخخات في سبيل الدفاع عن جبل عقيل الاستراتيجي غربي المدينة يوم أمس.

ويذكر أنّ مصادر عسكرية تركية نفت اليوم ادعاءات ومزاعم تحدثت عن انسحاب القوات التركية المشاركة في عملية “درع الفرات” من محيط مدينة الباب بعد مقتل 16 جندياً بالأمس، كما أعلنت عن تدمير 90 هدفاً لداعش في مدينة الباب ومقتل 67 عنصراً ليبلغ إجمالي قتلى التنظيم في الاشتباكات الدائرة اليوم 160 قتيلاً، بحسب الإعلام التركي.

unnamed-3-21

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى