الشأن السوري

محاولة اغتيال فاشلة لقيادي “البنيان المرصوص” بدرعا بعد رفض للمصالحة

تعرض القيادي في غرفة عمليات البنيان المرصوص بدرعا المدينة و قائد لواء رماح العوالي ” أبو سيف أبازيد ” لمحاولة اغتيال من خلال وضع مجهولين عبوة ناسفة على الطريق أثناء مروره في درعا البلد مساء اليوم السبت الرابع و العشرين من ديسمبر كانون الأول الجاري إلا أنّ المحاولة باءت بالفشل بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في درعا .

 

و في سياق آخر أعلنت الفصائل الثورية في ” غرفة عمليات البنيان المرصوص ” في درعا رفضها لأي مبادرة صلح أو مهادنة مع نظام الأسد و أكدت الفصائل على استمرارها في الثورة حتى إسقاط النظام مشيرة إلى أنها ستعمل على اعتقال أي وفد قادم من مناطق النظام يحمل مبادرة الصلح بالإضافة اعتقال أي شخص له صلة بالعميد ” وفيق ناصر ” و أزلامه بحسب بيان لغرفة العمليات مساء أمس و أشار مراسلنا إلى أن وفيق الناصر هو رئيس شعبة الأمن العسكري بالمنطقة الجنوبية و يعتبر رجل النظام الأول بالجنوب .

 

و الجدير بالذكر أن مدنيين امرأة و رجل لقيا حتفهما ( إكرام أحمد الرويلي خطاب و محمد يونس خطاب ) جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات قصف النظام على أطراف مدينة نوى و أصيب عدد آخر بجروح ظهر اليوم فيما شنت الطائرات الحربية الروسية غارتين جويتين على مدينة داعل بريف درعا و اقتصرت الأضرار على المادية .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى