الشأن السوري

تحطّم طائرة عسكرية روسية متجهة لسوريا ومقتل 92 شخصاً بينهم ضباط

تحطّمت طائرة ركاب عسكرية روسية من طراز “تو-154” كانت تقل 92 شخصاً بينهم عسكريين و موسيقيين من فرقة ألكساندروف و9 صحفيين في البحر الأسود قبالة شواطئ منتجع سوتشي، صباح اليوم الأحد الخامس والعشرين من ديسمبر كانون الأول الجاري، بسبب عيب تقني كمعلومات أولية، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع الروسية .

 

حيث بدأت لجنة تحقيق تابعة لوزارة الدفاع برئاسة نائب وزير الدفاع بالتوجه إلى أدلر لمتابعة حادث الطائرة المنكوبة، وأفاد مكتب الإعلام التابع لوزارة الدفاع بالعثور على أجزاء من هيكل الطائرة المنكوبة على عمق 50-70 متراً على بعد 1.5 كيلو متر عن سواحل منتجع سوتشي، وأكدت الوزارة العثور على جثمان أحد ضحايا الكارثة في مياه البحر على بعد 6 كم من الشاطئ، ، كما إن فرق الإنقاذ عثرت في المياه على بعد 5.5 كم عن الساحل على أمتعة يرجح أنها تابعة لركاب الطائرة المنكوبة .

 

ومن بين القتلى جنرال و أربعة ضباط برتبة عقيد ومقدم في حادث تحطم الطائرة الروسية بالإضافة إلى قائد فرقة الأوركسترا العسكرية الروسية برفقة 64 من الفرقة حيث كانوا متوجهين إلى سوريا لإقامة حفل بمناسبة عيد رأس السنة في قاعدة حميميم بمدينة اللاذقية .

 

وأشار المتحدث باسم وزارة الدفاع اللواء إيغور كوناشينكوف إلى أنّ عملية البحث في المنطقة مستمرة بمشاركة 4 سفن و5 مروحيات، فضلاً عن طائرات مسيرة .

russian_air_force_tupolev_tu-154m_naumenko

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى