الشأن السوري

التوصل لاتفاق هدنة تشمل كافة مناطق سوريا هذه الليلة

توصلت تركيا و روسيا و أطراف الحرب في سوريا إلى اتفاق يقضي ببدء هدنة شاملة في كافة مناطق سوريا و لا تستثني أي منطقة أو جماعة من الفصائل الثورية بعد عدة مفاوضات، عصر اليوم الخميس التاسع والعشرين من ديسمبر كانون الأول الجاري.

وأكد بيان للخارجية التركية بدء سريان وقف إطلاق النار في سوريا اعتباراً من منتصف هذه الليلة، والتنظيمات التي اعتبرها مجلس الأمن منظمات إرهابية لا يشملها وقف إطلاق النار، كما أنّ تركيا و روسيا ضامنتين للاتفاقية، وأضاف البيان أنّ تركيا لعبت خلال الأيام الماضية دوراً أساسياً في إتمام عملية إجلاء الأهالي من حلب والوصول لوقف إطلاق نار شامل في سوريا.

ومن جانبه أعلن الرئيس الروسي فلايمير بوتين اليوم عن التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين المعارضة السورية والنظام، بضمانة بلاده وتركيا، وأضاف أنّ وقف إطلاق النار سيعقبه محادثات سلام في العاصمة الكازاخية أستانة، وسيشارك فيها نظام الأسد والمعارضة، و نوه وزير الدفاع الروسي ” شيوغو ” إلى أنّ موسكو قد تسحب جزءاً من قواتها من سوريا.

و في سياق متصل قال ” محمد رشيد ” مدير المكتب الإعلامي لجيش النصر في حديث لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” بعد تعثر المفاوضات اليوم في أنقرة تم إلغاء البند الخاص باستثناء الغوطة الشرقية وباقي البنود لم تتغير، مضيفاً أنّ الاتفاق يشمل جميع الفصائل الثورية على كامل التراب السوري ويستثني فقط تنظيم الدولة، كما يشمل فتح ممرات إنسانية للمناطق المحاصرة وتسهيل مرور القوافل الإغاثية من قبل جميع الأطراف، مشيراً إلى أنّه بعد ثبات وقف إطلاق النار ستبدأ مرحلة المفاوضات السياسية في الثامن والعشرين من الشهر المقبل وفقاً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

ويشار إلى أن القيادة العامة لجيش النظام قد أعلنت عن وقف شامل للأعمال القتالية على جميع الأراضي السورية اعتباراً من الساعة صفر يوم 30/12/2016/ بحسب وكالة سانا التابعة للنظام.

img_9360

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق