الشأن السوري

خطة أردنية لاحتواء أزمة اللاجئين السوريين لثلاث سنوات مقبلة

أقرّت الحكومة الأردنية والمنظمات الدولية المعنية باللاجئين ” خطة لمعالجة أزمة اللاجئين السوريين ” وذلك خلال الاجتماع التاسع، أمس الخميس، لإطار دعم الاستجابة للأزمة السورية، بحضور عدد من الوزراء و سفراء الدول العربية والأجنبية، وممثلين عن الأمم المتحدة.

وقال وزير التخطيط والتعاون الدولي ” عماد فاخوري ” إنّ قيمة تكلفة احتياجات الخطة تقارب 7.6 مليارات دولار على مدى الثلاث سنوات المقبلة، 2017-2019، بمعدل 2.5 مليار دولار سنوياً، موضحاً أنّ ” حجم التمويل الإجمالي المقدم من المجتمع الدولي لخطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية 2016 – 2018 ارتفع إلى ما يعادل 54.05% من إجمالي الاحتياجات المطلوبة “.

و أفاد رئيس الوزراء الأردني ” هاني الملقي ” خلال الاجتماع أنّ ” أزمة اللجوء السوري تعد من الأزمات الفريدة من نوعها في هذا القرن، فهي الأكثر صعوبة منذ الحرب العالمية الثانية، لما لها من أثر على الأمن من جهة، والنمو الاقتصادي من جهة أخرى، وأنّ الأردن يحتاج إلى خطة مالية، وإنسانية ” ، حيث يبلغ عدد اللاجئين السوريين في الأردن 1.3 مليون لاجئ يشكلون 20% من سكان البلاد.

و قال ” الملقي ” ” نحن نحاول إيجاد الحلول والمبادرات المحلية لتعزيز صمود المجتمع المستضيف والسوريين من خلال هذه المشاريع، معرباً عن أمله برفع الدعم الدولي إلى أكثر من 50%، حتى يتمكن الأردن من المحافظة على مستوى الخدمات المقدمة للمجتمعات المستضيفة”.

ومن جانبها، عبرت السفيرة الأمريكية لدى عمان، أليس ويلز، عن امتنانها وتقديرها للشعب الأردني وللحكومة “لما قدمته من دور مميز في الاستجابة للأزمة السورية” و أكد منسق الشؤون الانسانية للأمم المتحدة في الأردن، ديفيد ماكلافين، على أن “الخطة هامة جداً” و “علينا أن ندعم الأردن ليقوم بواجباته، حيث كانت الاستجابة من المجتمع الدولي العام الماضي جيدة “.

المصدر : وكالات

55b76ca16

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى