الشأن السوري

مستجدات وتفاصيل اتفاق وادي بردى و التوصل لحل نهائي

جولة جديدة من المفاوضات في وادي بردى غربي دمشق في قرية دير قانون بين وفد من النظام مع وفد من الأهالي وممثلين عن الثوار، انتهت عصر اليوم الأحد الثاني والعشرين من يناير كانون الثاني الجاري، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في وادي بردى.

و أفاد مراسل الوكالة بأن اجتماع اليوم استمر حوالي ساعة تقريبا وتم خلاله تثبيت بنود الاتفاق بين المعارضة و النظام و التوصل إلى حل نهائي بخصوص وادي بردى على أن يتم وقف إطلاق نار كامل من قبل قوات النظام ووقف العمليات العسكرية خلال مدة أقساها ساعة بعد انتهاء الاجتماع .

إلى جانب ذلك تضمنت  بنود الاتفاق النهائي الذي تم التوصل إليه :

1-خروج المقاتلين الرافضين للتسوية مع عوائلهم باتجاه مدينة إدلب خلال مدة اقساها 48 ساعة.
2-تسوية اوضاع الراغبين بالتسوية من الثوار و المطلوبين والمتخلفين عن الخدمة على ان يلتحق المتخلفين والمنشقين بالخدمة بعد 6 أشهر.
3-عودة أهالي قرى بسيمة والفيجة وإفرة وهريرة إلى قراهم مع بقاء قوات النظام في بسيمة والنقاط التي تقدمت لها باتجاه عين الخضرة وعين الفيجة والجبال المحيطة بوادي بردى على أن تخرج من بسيمة والفيجة خلال مدة زمنية غير محددة.
4-دخول ورشات الصيانة إلى نبع عين الفيجة والبدء بصيانة النبع وضخ المياه الى دمشق بشكل فوري.
5-فك الحصار وفتح الطرقات في وادي بردى مع دخول مؤسسات الدولة إلى المنطقة .

و أضاف مراسلنا أن “همام حيدر ” أمين حزب البعث كان ممثلاً عن وفد النظام و “محمد عدنان الأفيوني” مفتي دمشق كوسيط و آخرين، ومن وفد الأهالي كان الشيخ ” بدر الدين الخطيب ” وبعض الوجهاء إضافة لممثلين عن فصائل الثوار في وادي بردى.

و في سياق متصل تحدث مراسلنا عن إلقاء مروحيات الأسد براميلها المتفجرة باتجاه قرية عين الفيجة ظهر اليوم ، حيث صعد النظام قصفه الليلة الماضية للقرية، إضافة لقصف بري متقطع بالصواريخ الحرارية والمدفعية وقذائف الهاون والاسلحة الرشاشة من الحرس الجمهوري 104 والنقاط العسكرية المحيطة ، كما  أفشل الثوار محاولة تسلل من محوري عين الخضرة الحقول ومسبح الامان ومحور المرتفعات الجبلية لعين الفيجة من تلة السرياتيل وجبل القلعة صباح اليوم  موقعين قتلى وجرحى في صفوف النظام وميليشياته.

والجدير بالذكر أن الحملة العسكرية لنظام الأسد و حصاره الخانق لقرى وادي بردى دخلت يومها الثاني والثلاثين على التوالي وسط تردي الأوضاع الإنسانية و فقدان لكافة مقومات الحياة.

wadiii

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى