ميداني

فتح الشام تفض مظاهرة سلمية في بلدة الحلزون موقعة قتيلا وجرحى

خرج العشرات من أهالي بلدة الحلزون الواقعة شمالي إدلب غربي حلب في مظاهرة سلمية ظهر اليوم الخميس السادس والعشرين من يناير كانون الثاني الجاري، حيث طالب المتظاهرون  بخروج عناصر تنظيم جبهة فتح الشام من البلدة و وقف عدوانهم على فصائل المعارضة المسلحة في عموم الشمال السوري، بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في ريف إدلب.

و قال مراسل الوكالة إنّ عناصر جبهة فتح الشام قاموا عصر اليوم بإطلاق النار بشكل مباشر على المتظاهرين لفض المظاهرة و منعهم من ممارسة حقهم بالتعبير عن الرأي، مما أسفر عن مقتل طفل يدعى ” جاسم الإبراهيم  ” ذو الـ 15 عاماً و إصابة عدد آخر من المتظاهرين بجروح متفاوتة و أدى ذلك إلى فض المظاهرة بالقوة.

و يذكر أنّ مفاوضات بين حمود نائب أبو بكر قائد جيش المجاهدين و بين مندوب فتح الشام جرت يوم أمس في بلدة الحلزون قضت بتسليم كافة مستودعات جيش المجاهدين لفتح الشام مقابل خروجهم من القرية وكامل مقرات الجيش في إدلب و حلب و الساحل.
٢٠١٦٠٦٠٨_١٨٢٤٢٦

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق