الشأن السوري

بعد هدوء لأيام .. تطورات عسكرية على جبهة الساحل

لقى ضابط و عسكري في جيش نظام الأسد مصرعهما و جرح عناصر آخرين في انفجار لغم أرضي قديم مزروع في أرض قلعة طوبال التي تسيطر عليها قوات النظام في ريف اللاذقية الشمالي مساء اليوم الأربعاء الأول من فبراير شباط الجاري . بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في الساحل ” أيمن السعيد ” .

 

و تحدث مراسل الوكالة عن استهداف كتيبة المدفعية التابعة للفرقة الأولى الساحلية مواقع النظام في قلعة شلف و بلدة كنسبا و قرى السامية و البهلولية بمدافع الميدان رداً على استهداف قرى ريف اللاذقية و محاور الاشتباكات حيث استهدفت قوات النظام محاور بلدة كنسبا و بلدة كبانة في جبل الأكراد بقذائف المدفعية الثقيلة اليوم في حين يستمر طيران الاستطلاع بالتحليق بكثافة في أجواء ريف اللاذقية .

 

و أضاف مراسلنا أنّ الفرقة الأولى الساحلية استهدفت اليوم أيضاً مراكز قيادة للنظام و ثكنتين عسكريتين على أطراف مدينة اللاذقية تحوي مراكز للمدفعية و تجمعات لميليشيات النظام الأجنبية .

 

يأتي هذا مع حالة من الصقيع و البرد الشديد تضرب المنطقة بعد الثلوج التي تساقطت على قرى و بلدات ريف اللاذقية حيث ترابط فصائل الثوار رغم هذه الأجواء لرصد تحركات قوات النظام على محاور المواجهات .

 

على صعيد آخر أشار مراسلنا إلى توزيع معونات غذائية مقدمة من جمعية ihh على مخيمات عشوائية في قرية عين البيضا اليوم .

 

118615

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق