الشأن السوري

روسيا: “هدنة سوريا صامدة، وندعو العرب لدعم حصار داعش الاقتصادي”

صرّح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أنّ ” عملية التفاوض في أستانة ستستمر لمتابعة نتائج تنفيذ اتفاق الهدنة في سوريا التي اعتبرها صامدة بشكل عام، وأنّ الآلية الثلاثية التي أنشأتها روسيا و تركيا و إيران لمراقبة الهدنة في سوريا قد بدأت العمل، وذلك في مستهل منتدى التعاون الروسي العربي في العاصمة الإمارتية أبوظبي، اليوم الأربعاء الأول من فبراير شباط الجاري.

 

و أشاد لافروف بـ ” الوساطة الأردنية التي ساهمت في انضمام عدد من فصائل المعارضة المسلحة في جنوب سوريا إلى الهدنة، مشيراً إلى أنّه من المتوقع أن تكون المسائل المتعلقة بالهدنة و الاتفاق الروسي الإيراني التركي بهذا الشأن في صلب مناقشات منتدى التعاون الروسي العربي، داعياً الدول العربية إلى الانضمام إلى المبادرة الروسية الخاصة بفرض حصار اقتصادي تجاري على المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، وفق المادة 41 في ميثاق الأمم المتحدة “.

 

و ذكّر لافروف بأن الاتفاق، الذي تم التوصل إليه خلال المفاوضات في أستانة الأسبوع الماضي، يضم موقفًا يؤكد على ضرورة إشراك كافة فصائل المعارضة المسلحة، التي انضمت للهدنة، إلى المفاوضات السياسية.

 

والجدير بالذكر أنّ الاجتماعات يشارك فيها وزير الخارجية الروسي، و أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، و وزراء خارجية ( البحرين و تونس و الجزائر و موريتانيا و الإمارات ) ومن المقرر إصدار بيان سياسي مشترك في ختام الاجتماع، فيما أعلنت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أنّ الاجتماع سيشهد تبادلًا للآراء بشأن المستجدات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا و تنسيق الجهود الروسية والعربية الرامية لتطبيع الوضع في مناطق النزاعات.

 

المصدر: وكالات

C3kFKT6WcAAj4gp

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى