الشأن السوري

محكمة جنوب دمشق تمهل فتح الشام حتى السبت القادم و السبب؟

قال ” لواء شام الرسول ” العامل جنوب دمشق في بيان له ” إنّ مقاتلي جبهة فتح الشام العاملة في مخيم اليرموك انسحبوا من قطاع المسبح في مخيم اليرموك تاركين مواقعهم و مقراتهم أول أمس الثلاثاء ما دفع مقاتلي ” اللواء ” بالدخول و تمشيط المنطقة و ضمها للمواقع الخاضعة لسيطرة فصائل الثوار هناك مع بلدات يلدا و ببيلا و بيت سحم ، و أكد اللواء في البيان على أنّه بعد قتال فتح الشام و طردها من بلدات ببيلا و يلدا و بيت سحم و حصارها في منطقة مخيم اليرموك و العروبة بحسب البيان .

و في السياق ذاته أفاد بيان صادر اليوم الخميس عن المحكمة العامة لجنوب دمشق ” التابعة لفصائل الثوار بأنّ ثلاثة مقاتلين لفتح الشام من الذين تسللوا و انسحبوا من نقطة المسبح على أطراف بلدة يلدا المتاخمة لمخيم اليرموك سلّموا أنفسهم للمحكمة ، كما و أمهلت المحكمة بعد اجتماع لها اليوم مقاتلي الجبهة الذين تسللوا إلى بلدات بيت سحم و يلدا و ببيلا مهلة حتى الرابع من الشهر الجاري لتسليم أنفسهم للمحكمة و إلّا سيتم مداهمة الأماكن المحتمل تواجدهم بها و البحث عنهم .

 

و الجدير بالذكر أنّ تنظيم الدولة يحاصر مواقع جبهة فتح الشام في مخيم اليرموك أيضاً منذ حوالي شهر كامل و يمنع إدخال أيّة مواد للمدنيين و المقاتلين لإجبارهم على الخروج من المنطقة و يقوم بالتسلل إلى مواقعهم بشكل ليلي فيما يصد مقاتلي الجبهة و يستهدفون تحركات التنظيم هناك لإرجاعهم بين الحين و الآخر .

و في سياق آخر أفاد مصدر من حي القدم جنوب دمشق بأنّه حدثت انشقاقات داخل الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام في الحي و أنّ مجموعة من عدة مقاتلين تركت الفصيل و انشقت عنه لأسباب مجهولة .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى