الشأن السوري

بعد ملاحقة .. فصائل الضمير تعدم “خلية” تابعة لتنظيم الدولة

نفّذت الفصائل المسلحة في مدينة الضمير في القلمون الشرقي بريف دمشق حكم الإعدام بحق خلية تابعة لتنظيم الدولة يوم أمس الأحد الخامس من شباط فبراير الجاري، بعد إلقاء القبض عليهم عن طريق المكتب الأمني التابع للفصائل الضمير واحتجازهم لمدة ثلاثة أيام، مراسل وكالة خطوة الإخبارية في القلمون.

و تحدث مراسل الوكالة إن الخلية مكونة من ثمانية أشخاص ألقي القبض عليهم و في حوزتهم متفجرات و عبوات ناسفة في مدينة الضمير و أثناء التحقيق معهم أدلوا باعترافات كثيرة و منها المشاركة بشكل مباشر في عمليات تفجير و اغتيال في المدينة عن سابق إصرار و ترصد، بالإضافة إلى التخطيط لمحاولة اغتيال قادة بالجيش الحر، وكانت النتيجة النهائية ثبوت ما نسب إليهم شرعاً و بشكل قاطع حيث حكمت المحكمة الشرعية عليهم بالإعدام رمياً بالرصاص.

و أضاف مراسل الوكالة أنّ الشخص المسؤول عن الخلية المدعو ” أبو رغد ” و الملقب بـ ” الدحل ” كان مع جيش تحرير الشام و الدحل عندما خرج تنظيم الدولة من مدينة الضمير قام بعمل استتابة وظل في المدينة.

يذكر أنّ في تفجير انتحاري استهدف مقراً لجيش الاسلام بعدها استهدف انتحاري مطبخاً خاصاً لـ “جيش الإسلام”، خلال إقامة حفل زفاف أحد عناصره، في الضمير في شهر تموز يوليو الماضي، حيث تابعت الكتيبة الأمنية لجيش الإسلام و فصائل أخرى الموضوع و تم إلقاء القبض على الخلية.

124354qetrt1354t6156wef

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى