الشأن السوري

11 كم تفصل قسد عن الرقة، وداعش “قتلنا قرابة ٩٠٠ في غضب الفرات”

حققت قوات سوريا الديمقراطية تقدماً جديداً في المرحلة الثالثة لمعركة ” غضب الفرات ” من خلال سيطرتها على تلتين استراتيجيتين و قرية معيزيلة و عدد من القرى الصغيرة بالإضافة إلى فرض حصارها على بلدة مليحان بعد السيطرة على التلتين في ريف الرقة الشمالي بعد اشتباكات عنيفة ضد تنظيم الدولة و قصف مكثّف لطيران التحالف الدولي، اليوم الأربعاء الثامن من فبراير شباط الجاري، لتكون القوات بذلك على بعد 11 كيلو متراً عن مدينة الرقة من الجهة الشمالية بشكل رسمي مع استمرار الاشتباكات في المنطقة حتى الآن. بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في الرقة.

 

و تحدث مراسل الوكالة عن اشتباكات عنيفة شهدتها قرى ” سويدية و حمارين و وديان ” شمالي مدينة الطبقة غربي الرقة بعد هجوم نفذه تنظيم الدولة على مواقع قوات سوريا الديمقراطية.

 

فيما أفاد مصدر خاص لـ ” وكالة خطوة ” عن خروج عدد من الشاحنات فجر اليوم من الفرقة 17 باتجاه الريف الغربي دون معلومات عن محتوياتها أو وجهتها الرئيسية.

 

و يشار إلى أنّ وكالة أعماق أصدرت أمس أنفوغرافيك  ذكرت فيه  مقتل 889 عنصراً لقسد منذ بدء معركة “غضب الفرات” خلال المعارك، فيما تعرضت مناطق تنظيم الدولة  لـ 856 غارة جوية من طيران التحالف الدولي.

^DBCC37E2136E31C61B18557237D190DA4C033473FC4B23CEC9^pimgpsh_fullsize_distr

يذكر أنّ قوات سوريا الديمقراطية سيطرت على قرى العبودية و أبو سوسة وأبو كبرا بريف الرقة الشمالي الشرقي بعد معارك مع تنظيم الدولة هناك سقط فيها إصابات من الجانبين واستولت قسد على سيارة مفخخة وأسلحة وذخائر، كما تمكنت من إسقاط طائرة بدون طيار تابعة للتنظيم كانت تحلق في سماء أبو سوسة, فيما قتل خمسة عناصر لقسد بهجوم شنه التنظيم على بلدة رويج شمال شرق الرقة يوم أمس.

16507817_373367989685990_5329177325537150114_n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق