ميداني

النظام يصعّد قصفه شمالي حمص و الثوار يردون

تتعرض مناطق عدة في ريف حمص الشمالي لقصف جوي و مدفعي و صاروخي لنظام الأسد اليوم الجمعة العاشر من شباط فبراير الجاري مما أسفر عن وقوع قتيلين كحصيلة أولية و العديد من الإصابات في صفوف المدنيين ، كما ألغت الهيئة الشرعية صلاة الجمعة تجنباً لاستهداف المساجد .

 

و قال مراسل وكالة خطوة الإخبارية في ريف حمص الشمالي ” طلال أبو الوليد ” إنّ قوات النظام المتمركزة في قرية النجمة جددت قصفها بقذائف المدفعية الثقيلة على أحياء مدينة تلبيسة هذا المساء مما تسبب بوقوع المزيد من الجرحى في صفوف المدنيين سبقه قصف بغارتين جويتين بالصواريخ الفراغية حيث قتل شخصان و جرح آخرون .

و في سياق متصل أضاف مراسلنا أنّ طائرات النظام الحربية استهدفت بعدة غارات جوية قريتي الزعفرانة و الغنطو و غارة على منطقة الحولة بينما ألقت مروحياته برميلين متفجرين على قرية عيدون في حين استهدف قوات النظام المتمركزة في الكراد داسنية براجمات الصواريخ قريتي الفرحانية و الغنطو مساء اليوم ، كما طالت عدة قذائف مدفعية من قبل كتيبة الهندسة بالمشرفة قرية السعن مما أدى إلى وقوع عدد من الجرحى المدنيين بينهم نساء و أطفال .

 

و رداً على القصف العنيف الذي تتعرض له معظم مناطق ريف حمص الشمالي و حي الوعر المحاصر قامت فصائل الثوار باستهداف مواقع قوات النظام في أحياء الزهراء و النزهة الموالية بقذائف المدفعية و الصواريخ محققين إصابات مباشرة .

 

كما استهدفت قوات النظام المتمركزة في الكلية الحربية بثلاث قذائف هاون حي الملعب البلدي في الحمرا مما أسفر عن مقتل مدني و ثلاث إصابات .

 

و في سياق ذلك ذكرت وسائل موالية للنظام مقتل شخصين و إصابة تسعة عشر آخرين في الأحياء الموالية للنظام جراء سقوط قذائف مدفعية و صاروخية اليوم .

 

wa3r

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق