ميداني

بعد شهور من غيابها النظام يماطل بإدخال المساعدات إلى الوعر

هدوء حذر يخيم على أجواء حي الوعر المحاصر في حمص المدينة اليوم الخميس السادس عشر من فبراير شباط الجاري في حملة تصعيد مستمرة لنظام الأسد لليوم العاشر على التوالي حيث أعلنت الهيئة الشرعية عن إلغاء صلاة الجمعة غداً في جميع مساجد الحي تجنباً لاستهدافها و دعت الهيئة الأهالي إلى أخذ الحيطة و الحذر .

 

و بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في الوعر ” فيصل أبو عزام ” أنّ قوات النظام قامت بتأجيل موعد دخول القوافل الأممية للمرة الثالثة على التوالي حيث كان مقرر دخولها يوم الثلاثاء ثم الأربعاء و بعدها أرجئ إلى الخميس و الآن الأنباء تضارب عن موعد جديد لدخولها الجمعة أو السبت .

 

و أشار مراسل الوكالة إلى أنّ أجواء المفاوضات الدولية تخيم على حديث أهالي حي الوعر في ظل حصار خانق و برد شديد و انعدام لوسائل التدفئة و نقص حاد في المستلزمات الطبية بالإضافة إلى انقطاع التيار الكهربائي لمدة 23 ساعة متواصلة و تأتي ساعة واحدة في اليوم و بشكل متقطع مما يزيد حالة اليأس و الحصار على المدنيين اللذين ينتظرون نتائج التفاوض الدولي لحل مأساتهم فقوافل المساعدات لا تكسر حصار خاصة أنّها مثل أيّ قافلة سابقة خالية من حليب الأطفال و المستلزمات الطبية و الجراحية .

 

و الجدير بالذكر أنّ قوات النظام استهدفت الحي المحاصر فجر اليوم بقذائف الهاون و الدبابات مما أسفر عن مقتل اثنين من شباب الحي و إصابة آخرين فيما كانت آخر قافلة مساعدات دخلت الحي في شهر تشرين الأول نوفمبر الماضي .

 

حي-الوعر

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
  • س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق